علوم القرءان ، منقذ البشرية

علوم القرءان ،  منقذ البشرية
Science du Coran ; Sauveur de l'humanité Les Civilisés sont incapables de corriger ce que leur civilisation a gâché

السبت، 14 مايو، 2011

هل الموت يفسخ العلاقة الزوجية ؟ ام لا ؟




بسم الله الرحمان الرحيم



هل الموت يفسخ العلاقة الزوجية ؟ ام لا ؟
المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة


سؤال :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي الفاضل الحاج عبود الخالدي
من حين لحين تكثر على الساحة ( الاسلامية ) فتاوي تصعق ( الشارع الاسلامي ) والراي العام بشدزد توجهاتها...وغرابة طروحاتها ، فتخلق نوع من الاستهجان الكبير لعقول الخاصة والعامة
وحيث ان هذا ( المعهد ) اخذ على عاتقيه ( البيان العلمي ) لكل آية من آيات القرءان الكريم ، واحاطة ذلك ( البيان ) بالحجة الدامغة والتذكرة الكبيرة الشاملة من علوم القرءان العظيم .. نود ان نطرح عبر موضوعنا هذا : بسؤال مباشر:

هل الموت يفسخ العلاقة الزوجية بين الزوجين او تبقى قائمة ؟ حيث قد طُرحت ( فتوى ) لصاحبها تقول أنه يجوز للزوج ممارسة ( حقه الشرعي ) مع جثة (زوجته ) ساعات من موتها ، مبريين هذه الفتوى بقولهم انً (الموت لا يفسخ العلاقة الزوجية) ؟!

ما راي والاخوة الافاضل بهذه ( القول ) !! آملين ان تبينوا لنا بوسعتكم ( العلمية ) المعرفية الكبيرة ما تقول ( علوم القرءان ) في أبعاد هذا ( البيان ) !!
وجزاكم الله عنا وعن امة الاسلام كل خير
سلام عليكم


جواب : فضيلة الجاج عبود الخالدي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من المؤسف جدا ان ينحى الفكر الاسلامي سواء كان في الفقه او في الوجدان المجتمعي الى (زج الزواج) في ركن واحد فقط الا وهو الفراش الشرعي حصرا واعتباره الفيصل المتحكم في العلاقة الزوجية رغم ان كثيرا من المواد العقائدية المبينة تفصل فصلا تاما بين الفراش الشرعي ورابط الزوجية دون ان يتصدع رابط الزوجية بغياب ممارسة الفراس الشرعي مما يدلل على ان حقيقة الفراش الشرعي لا تمثل مجمل الرابط الزوجي ونقرأ مثلا
في الحج ... لا رفث ... وذلك لا يقطع العلاقة الزوجية رغم تعطيل الفراش الشرعي
في المحيض ... تتوقف رابطة الفراش وتبقى رابطة الزوجية قائمة
في النفاس ... كذلك
في السفر ... سفر احد الزوجين يوقف الفراش تلقائيا الا ان رابط الزوجية يبقى قائما
في زوجة الاب ... لا يجوز الزواج بزوجة الاب وان لم يدخل بها الاب ... مجرد عقد زواج الاب يقيم حرمة زواجها من ابن الزوج
عند الكفر ... خروج احد الزوجين من الدين يقطع رابط الزوجية دون ان يكون للفراش الشرعي اثرا في تحلل تلك الرابطة
الموت يوقف الفراش الشرعي كالسفر والنفاس والمحيض وذلك لا يعني تحلل الرابطة الزوجية فالرابطة الزوجية تستمر لغاية تمام العدة ونرى بشكل واضح ان عقد الزواج لا ينعقد اثناء العدة فهو باطل رغم ان الفراش لم يتفعل او حتى اذا اتفق الطرفان ان تكون الدخلة بعد العدة الا ان العقد لا ينعقد اثناء العدة
الزوج يستطيع ان يقوم بتغسيل زوجه دون حرج ومثل ذلك الحق لا يملكه الاخرون حتى اقرب المقربين الا ان الفراش متوقف بسبب قيام (الضرر) كما هو الضرر القائم في المرض او النفاس او المحيض ... لا يحق للزوج ان يمارس الفراش في حالة غيبوبة الزوج الاخر ذلك لان الفراش مبني على (تبادلية فاعلية) بين الانوثة والذكورة فان توقفت تلك (التبادلية) فان الفراش من طرف واحد سيكون لعبة خالية من الوفاض التكويني ولا علاقة لها برابط الزوجية فرابط الزوجية هو عملية (تفعيل تبادلي) بين الزوجين فان فقدت التبادلية فعلها في سفر او مرض او غيبوبة او (موت) فان مقومات الفراش (تكوينيا) تسقط بسقوط عنصرها الرئيسي ...
نسمع القرءان حيث نجد ان رابط الزوجية يبقى قائما مع وقف لفاعلية الفراش
(جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ ءابَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَالْمَلائِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ كُلِّ بَابٍ) (الرعد:23)
فاذا كانت فاعلية تلك الاية في الموت فان صفة (وأزواجهم) ترتبط بـ (ومن صلح) في الازواج فيكونون مؤهلين لدخول (جنات عدن) بشفاعة الزوج وهو دليل ترابطي قائم يربط بين الزوجين بصفتهما السابقة بعيدا كل البعد عن رابط الفراش

نرى في القرءان مثل لوط عليه السلام الذي قام فيه البيان باخراج (امرأة لوط) من معيته وهو انقطاع لرابط الزوجية وهما احياء

اذن يتضح ان رابط الزوجية بعد الموت يخضع في (استمراره) الى شروط فان تحققت الشروط استمر لما بعد العدة عند المرأة وان لم تقم تلك الشروط فان استمرارية رابط الزوجية يبقى مستمرا فقط لزمن العدة (الزاميا) وما بعده يخضع لنظم فعالة ومتعددة
السلام عليكم
................................................................................
يرجى من المهتمين : متابعة باقي ( تفاصيل واستفسارات ) الموضوع بالمصدر : وشكرا لكم



ليست هناك تعليقات: