علوم القرءان ، منقذ البشرية

علوم القرءان ،  منقذ البشرية
Science du Coran ; Sauveur de l'humanité Les Civilisés sont incapables de corriger ce que leur civilisation a gâché

السبت، 12 نوفمبر، 2011

الوطنية في الهدم والبناء : بفلم / الحاج عبود الخالدي



الوطنية في الهدم والبناء

من اجل ثقافة اسلامية معاصرة


بقلم : الحاج عبود الخالدي

صرخات الوطنية استعرت في ربيع نهضة العلم وطربت لها الجماهير لانها صرخة وحدوية وحدت الانسان بكل اطيافه في رابط وطني يتميع على عتباته كل وازع عقائدي او عرقي او مجتمعي وحلت المساوات بين المواطنين حلولا شفافا وماتت الى الابد الفوارق الانسانية بين الانسان والانسان في الوطن الواحد واصبح الغني والفقير والاسود والابيض تحت راية واحدة فحقوق المواطنة حقوق متساوية يكفلها الدستور .

فما احلى الوطن ..!! وما اروع انشودته وجماليته وهو الحل السحري الذي قضى على الاختلاف بين المواطنين !!

تلك صفة البناء الوطني في اوضح مداد لقلم يكتب في الوطن والوطنية ولكن .. هل ذلك وجه في البناء ولم يكن للوطنية وجه هدام ..؟؟

ومن تكون اسرائيل ..؟؟ اليست وطن .. ومن تكون غزة ..؟؟ اليست وطن ..؟؟ وهل العراق وطن ..؟؟

حروب وطنية يتقاتل فيها بشر مع بشر فتضيع الأءدمية على حدود مفتعلة مرسومة بحبر ليس له أي رابط في التكوين .. ولن يكون للحدود معنى في فكر انساني يخدم الانسان ويعلو بحاجاته نحو رفعة حضارية .

هذا تركي وذلك امريكي واولئك هنود وهنا سوري ومصري وعراقي والأءدمي مشطوبة ءأدميته ففي التجارة ابقار برازيلية وخروف تركي ودواجن مصرية واختلط الأءدمي بالخراف والابقار وضاعت مواصفة الانسان في مسميات الاوطان ..!!

فهل نحن في ارهاصة صحفية ام في ثقل فكري يفرز فايروسات فكرية دخلت عقول البشر في كل مكان ..!!

الوطنيون انفسهم يفقدون ءأدميتهم في الصراع من (اجل الوطن) ويقتل البشر بشرا على ساحة الوطن ويكون القاتل والقتيل شهيدا وطنيا فاين يكون الانسان في ذلك المربع الوطني التوحيدي .

حب الوطن غرس في القلوب غرسا واحتل مساحة من العقل لا يمكن ان تنحسر بسهولة والصراع في الوطن وعلى الوطن خلق انهارا من الدماء ولا احد يدري من الخائن ومن المواطن لان معايير الوطنية معايير متقلبة لا تنضبط بضابط فكري محدد . الوطنية تمتلك تنظيرات حكومية وكل حكومة لها تنظير تنفيذي فاصبحت الوطنية ترسا حكوميا في كل بقاع الارض واختفى التنظير الوطني الذي يرتبط بوحدوية الانسان وتحول الى حبر حكومي تتحكم به التنظيرات الحكومية التي لا يشترط لها الثبات الا بثبات شخصياتها ..!!

قوافل شهداء من اجل الوطن ومجاميع في سجون الوطن والكل ينادي يا وطني ولم يكن لتلك الناصية الفكرية لحن واحد ولون واحد بل تمذهب الوطنيون من جديد فاصبح قتال الشوارع سمة وطنية والغزو سمة وطنية وتراجع الرقي الانساني الى متدنيات حضارية في غزو مبرمج مبني على النظرية الوطنية فكل حين حرب وطنية وان لم تعلن حرب عالمية ثالثة ولكن مفردات ما نحن فيه من حروب وطنية يفوق العالميتين حجما ودمارا ولكن الشعوب تذبح بقطعة قماش وطنية ناعمة الملمس وليس بالسيف وذلك يجري على مرأى ومسمع انسانية الانسان .

الاوربيون فعلوها ومسحوا شرورها بعد ان اوقعونا فيها .. حدودهم مفتوحة .. حبرها الاحمر ليس غامقا .. حرس الحدود يلبسون زيا ملونا وليس بدلات حرب كما في حدودنا .. فهل نحن شربنا العسل مخلوطا بسم صنعته الاتفاقيات .. ونحن ننقر على طبول وطنية صيغت الحانها في دهاليز لا نرى شخوصها بل نعرفها من لحن القول ..

والتساؤل ... هل الوطنية حالة انسانية .. ام همجية حضارية مفروضة !!

الوطنية لا تزال شعارا خالي من المضمون ... فهل يمكن رسم مضمون انساني للوطنية ..؟؟ ومن يرسمه .. نحن في حوار ثقافي ....

المثقفون العرب مطالبون بالتنظير للفكر الوطني ليكون التنظير ذاتي المولد ولا يمكن الاقرار بما اقرته الحكومات او الاباء في زمن ضعفهم (زمن الاحتلال) فقد نظر للمفهوم الوطني بصيغ افردت الاوطان وطن وطن ولم يكن للتنظير الفكري الشامل لموضوع الوطنية حضورا ثقافيا وشرب الاباء عسل الوطنية كل في وطنه وفرضت اسرائيل في ارض عربية وفق منطوق وطني نظر له الاسرائيليون ودخل الجيش العراقي مدن ايرانية وفق تنظير وطني عراقي ومثله حصل مع الكويت .. ومعابر الحدود مع غزة مبنية على تنظير وطني مصري ومن ثم فلسطيني .. وكل بقاع الارض تمتلك تنظيرات وطنية منفردة ..

وهل يمكن ان يكون نشاط انساني كبير وعظيم مثل نشاط الوطنية تنظير شامل عام غير متخصص بمسميات الأوطان ..؟؟

اليس الارض وطن للبشر ..؟؟ ومن يجزأ ذلك الحق ..؟ وكيف ؟؟ عسى ان يكون حوار ثقافي من أجل غد فكري وليد افكارنا وليس فكر مستنسخ مستعار صدر من مؤتمرات واتفاقيات لم يشارك بها ابائنا ابدا .. بل لم يكونوا يعرفون عنها شيئا مثل معاهدة سايكس وبيكو في عام 1916 ...

هل من منطق الفكر الانساني ان يجعل من الوطنية مطحنة تطحن الأءدمية في كل مكان .. ولمن يكون نشيد الوطن ..!! للارض بلا انسان .. ام للانسان في ارض ... او للانسان والارض على حد سواء ... وكيف يكون الجواب ... في وطن .. او في اوطان ... اليس في تقطيع الارض يتقطع الانسان ..؟؟

الوطنية تحتاج الى تعيير فكري بعد رحلة وطنية دامية ...

الحاج عبود الخالدي


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصدر : المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة

انتبهو ا ... !! حقيقة ( المخلوقات الفضائية ) !! بقلم / الباحثة وديعة عمراني





انتبهوا ...!! حقيقة
( المخلوقات الفضائية ) !!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طالعتنا بعض الاخبار (الرسمية ) العالمية بانه قريبا سيتم الاعلان من ( الجهات الامريكية الرسمية ) عن حقيقة المخلوقات الفضائية .. بانها هي هنا فعلا بالارض وان هناك حربا ( دامية ) قادمة ستدور بين الآرض وبين تلك المخلوقات ؟؟

ونحن اذ طالعنا تلك الاخبار بات علينا من الواجب نشر الحقائق وتوعية الناس بالخطط ( المخفية ) التي يتم حياكتها بدهاء لآغراض السيطرة على البشرية ..

لان صفة تلك ( المخلوقات الفضائية ) في بعض القصص التي تروج لها تلك ( الجهات الغربية الرسمية لا تمثل ) الحقيقة باي صفة او ارتباط .. واننا سنلقي حججنا الان من قلب ( حقائق القرءان ) .. لمحق خطط ( اعداء الحق ) ...فافيقوا يا اهل القرءان .. فلم يعد للسبات وقت او مكان .؟؟

بعض الحقائق التي سنقولها الان هي مستودعة في كتاب لنا نشر تحت عنوان ( سر خفايا ((وما بينهما )) في ايات السموات والآرض ) ..وهو من حقوق دار النشر ومودع في جل المكتبات الخاصة والعامة .


واننا لنستسمح من القراء عدم قدرتنا ونشر جل محتويات ذلك (الكتاب ) ولكن سنكتفي بما هو اهم الذي باستطاعته كشف ( عمق الحقيقة ) ..في هذا الملف الخطير

الفصل الرابع من ( الكتاب حمل عنوان ) ( حقيقة المخلوقات الفضائية ـ الآطباق الطائرة ) وكان منهجنا فيه الاستدلال بثلاث قصص روجتها الجهات الرسمية وصرّحت بانها ( قصص حقيقة ) لزبارة تلك المخلوقات ..والقصص هي


1ـ القصة الأولى: حادثة خَطْف الزوجين ( بارني ) و ( بيتي هيل )¾
من قِبَل تلك المخلوقات الفضائية

2ـ قصص أخرى : حادثة روزيل الشهيرة


¾3ـ قصة الثالثة : العالم لفرنسي (جان بيتيت) وتصريحه الذي شَكَّل صدمة هائلةللعالم وللعلماء




كل قصة من هذه القصة قمنا بسرد حقائقها ..وتفنيد ادعاءاتها للوصول بالحجج القرءانية ان الصفة ( وتذكروا معي كلمة صفة ) التي تروج لها الجهات الخاصة لتلك المخلوقات لا تمت للحقيقة بشيء .. ان الصفة لا تمت للحقيقة القرءانية بشيء .. اذن تلك المخلوقات هي من صنع ( أيادي بشرية خفية ) تريد محاربة الحق وتدمير البشرية لتحقيق أهداف يريدونها ..

سنكتفي في هذا ( الإعلان ) بنشر وتفنيد حقيقة ( القصة الثالثة ) اي قصة
لعالم الفرنسي (جان بيتيت) وتصريحه الذي شَكَّل صدمة هائلةللعالم وللعلماء ؟؟ ففبها معلومات وملفات علمية ذات اهمية كبرى .

قبل هذا نبقى مع هذه المقدمة من ذلك الفصل من ( الكتاب ) .. ثم نستعرص خيوط تلك ( القصة الثالثة ) وتفنيد خيوطها

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مقدمة للحقيقة الثالثة : من كتاب ( سر خفايا ( وما بينهما ) في آيات السموات والارض )


الحقـيقـة الثالـثـة ..
المخلوقات الفضائية
وسر الأطباق الطائرة !!..



كثيراً ما قرأنا وسمعنا عن الأطباق الطائرة والمخلوقات الفضائية التي زارت الأرض لأسباب مجهولة ثم عادت أدراجها من حيث أتَت ؟!، فلقد شاهد هذه الظاهرة العديد من الأشخاص بمختلف مناطق العالم، وبالأخص في الدول الغربية وبعض الدول العربية ( كمصر والكويت والسعودية ) ، حيث ثَمَّ رصد عدة حالات ظهور لها في السنوات الأخيرة ، وحسب ما جاء في معظم أقوال ـ شهود العيان ـ أنَّ تلك الأطباق كان معظمها يأخذ شكلاً بيضاوياً ذا ألوان براقة وذا سرعات فائقة ، أو كان شكله على هيئة سلسلة من الأجسام المضيئة و الغريبة .

ولقد تَعدَّدت التفسيرات والتأويلات حول مصداقية هته (الظاهرة) بين معارض تام لها وبين مؤيد ومُقتنِع بوجود مثل هذه المخلوقات الفضائية ذات الحضارات المتطورة :

ـ ففئة عارضت بشدَّة هذا الموضوع وقالت : أنَّ تلك الأطباق الطائرة ما هي إلاّ أوهام وإشاعات لا أساس لها مِن الصحة ، ثَمَّ ترويجها بغية الهاء الناس وإشغالهم عن مشاكلهم الحقيقية التي تتخبط فيها معظم مناطق العالم ، فالأشخاص عادة ما يَمِيلون إلى كلِّ ما هو غريب وشاذ عن الواقع .

ـ ومنهم من قال: أنَّ تلك الأطباق ما هي إلاَّ أسلحة ( تجريبية ) روسية وأمريكية جِد متطورة أُطلقِت بهدف التجسس.

ـ أما فئة أخرى فهي على إيمان واقتناع كبير بهذه الظاهرة، وبوجود مثل هذه المخلوقات الفضائية المتطورة ،وعلى أنها مخلوقات فضائية تعيش في كواكب أخرى ، أَرسَلوا إلى الأرض من يحاول التجسس علينا لاكتشافنا واكتشاف كيف نعيش ، ومدى ما تَوصلت إليه حضارتنا مِن تقدم ؟! ولقد وصل الأمرـ بهذه الفئة ـ إلى القول بأنَّ تلك المخلوقات اعترضت بعض الأشخاص واصطحبتهم داخل تلك الأطباق بعيداً ،وأجرت بعض الفحوصات الخاصة عليهم ؟!

والغريب في الأمر أن هذا الادعاء لا يقول به فقط أُنَاس عاديون الذين كانوا شهود عيان على حدوث مثل هذه الظواهر ، بل الأمر تعدى إلى أشخاص بارزين وعلماء مشهورين على الساحة
العلمية .

كما وقد تَعدَّدت الكتب والدراسات التي تطرقت إلى هذه الحوادث، كبعض المؤلفات الخاصة للأستاذ أنيس منصور (الصاعدون إلى السماء، الهابطون من السماء) ، وكتاب (الكون والناس والنظام العالمي ) للمؤرخ الدكتور أنطون يعقوب ميخائيل" ، وغيرها من الكتب .

فما هي حقيقة هذه الأطباق الطائرة ؟! وهل توجد حقاً تلك المخلوقات الفضائية ( بذلك الشكل وبصيغة تلك القصص التي حِيكَت حولها) ؟!

وللرد على هذا الأمر، لابد وأن نستعرض عليكم أولاً بعض ما حِيك وقيل من قصص حول هذه القضية، وسنستعرض هنا حوالي قصتين ( رأينا فيهم رداً وحلاً جميلاً لهذا اللغز ):

عرض (القصة الثالثة ) :
العالم الفرنسي (جان بيتيت) وتصريحه الذي
شَكَّل صدمة هائلة للعالم وللعلماء


من هو العالم (جان بيتيت ) ؟! وما هي قصته ؟! البروفيسور (جان بيتيت) عالم فرنسي و فيزيائي شهير وأخصائي في علوم الفلك وميكانيكا السوائل ، يَعمل أستاذاً ومدير أبحاث في المركز القومي للأبحاث العلمية في فرنسا ،انه رجل فوق مستوى الشبهات و معروف في كُلِّ الأوساط العلمية بالجدية والاتزان ،ويحظى بكل التقدير والاحترام من طلابه وتلاميذه ، لذلك حين يقول ويُؤمِن بوجود تلك المخلوقات الفضائية العاقِلة ، بل ويُؤمِن أيضاً أنَّ بعضاً منها يعيش بيننا هنا على كوكب الأرض ، ويؤكد أنَّ حوادث زيارة تلك الأطباق الطائرة هي قصص حقيقية ، فيجب ساعتها أن نقف وقفة جادة مع مثل هذه التصاريح من عالِم بوزن هذا العالم. (9)

فما هي حكاية هذا العالِم وما هي تفاصيل تصريحاته وشهادته:

بَدأت القصة حين وَجَّه (جان بيتيت) صدمة هائلة للعالم وللعلماء بإصداره كتاباً يَذكُر فيه بأنَّ العشرات من الناس في اسبانيا وفرنسا قد تلقوا رسائل يَدَّعِي أصحابها أنهم مخلوقات من كوكب آخر، بل ويُؤكِّد أنه هو نفسه تلقى العشرات من نفس تلك الرسائل وأنه قد أصبح على اتصال مع تلك المخلوقات منذ أكثر من 25 سنة ، وأنهم يعيشون هنا بيننا ويرسلون إليه رسائلهم على نحو مُنتظِم .

فمن هم هؤلاء المخلوقات ( حسب ما جاء في تصاريح وأقوال هذا العالِم ؟ ) :
يقول (جان بيتيت) في كتابه أنَّ هؤلاء الزوار ( زوار الفضاء ) ينتمون إلى كوكب يطلق عليه لقب كوكب ( يومو) ، وهو كوكب يقع في مجرة أخرى تبعد عن كوكبنا بمسافة تصل إلى خمس سنوات ضوئية تقريباً ( كما صَرَّح زوار الفضاء في رسائلهم تلك ) وهو كوكب شبيه شيء ما بكوكبنا ، إلاّ أنَّ جاذبيته قليلة عن جاذبية الأرض، ويومهم أطول عن يومنا بثماني ساعات ، ولكن لا يوجد لهذا الكوكب قمر!!.. لديه فقط قارة واحدة يعيش عليها مجموعة من المخلوقات على شاكلة واحدة ، والغريب في الأمر( كما جاء في تصريحات ورسائل أولائك الزوار ) أنَّ تكوينهم الخارجي شبيه جداً بالتكوين البشري ،باستثناء أنهم طِوال القامة وبشرتهم شاحبة للغاية على نحو قد يثير الانتباه قليلاً وجميعهم شقر ويتحدثون لغة واحدة ،وكما جاء على لسان أولائك الزوار ( من خلال رسائلهم ) أنَّ رحلتهم الفضائية إلى الأرض استغرقت سنتين وهي مدة قصيرة جداً قياساً لبُعد المسافة بين الكوكبين. وكان موعد هبوطهم إلى سطح الأرض عام 1950 م في الثامن والعشرين من مارس .

وقد حَدَّد زوار (يومو) في رسائلهم للعالم الفرنسي (جان بيتيت) مَوقِع هبوط مركبتهم وبأنهم قد أَخفوا بعضاً من مُعدَّاتهم في مغارة جبلية يستغلونها كمخبأ سري ، وتركوا ستة من باحثيهم لدراسة اللغات والعادات المحلية في كوكب الأرض ، ثم رحلوا لإبلاغ كوكبهم بنتائج زيارتهم الأولى لكوكب الأرض .

كان هذا ما ذَكَره العالم الفرنسي (جان بيتيت) في تقريره الذي صدم به العالَم ، ولقد قام فريق من الخبراء والعلماء بزيارة ذلك المكان الذي حَدَّده الزوار للعالم الفرنسي (جان بيتيت) وكانت المفاجأة حين عَثَروا عند نقطة هبوط المركبة ( التي حددها زوار يومو ) على أحجار حمراء اللون غير معروفة على الإطلاق ولا تُشبِه أي عَيِّنات جيولوجية معروفة على الأرض ، لكنهم لم يَعثُروا على المخبأ السري الذي تَحدَّث عنه هؤلاء الزوار .

أما المفاجأة الأَغْرَب هي الرسائل التي كان يتلقاها (جان بيتيت) فقد كانت مطبوعة على ورقة ، ومختومة برَسْم لكائن يشبه الثعبان له أجنحة وتَصدُر عنه إشعاعات ذرية محدودة ،بل والأغرب من هذا كله أنَّ أولائك الزوار قاموا بتقديم للعالم (جان بيتيت ) حلول لمشاكل فيزيائية معقدة حَيَّرت علماء الفيزياء طويلاً منها مشكلة الرنين (اختراق حاجز الصوت في السرعات العالية ) . (10)

ولقد كان هذا الحل ـ وهذا بالذات ـ هو الذي جَعَل العالم (جان بيتيت) يُؤمِن إيماناً تاماً بوجود هته المخلوقات ؟! .

فلن يستطيع ـ مِن وجهة نظره ـ أي أُناس عاديون أو أشخاص عابثون التوصل إلى حل تلك المسألة المعقدة التي عجز عنها أعظم علماء العالم ، مع العلم أنَّ تلك الرسائل المُرسَلة ( من زوار كوكب يومو إلى سكان الأرض ) بقيت مستمرة أكثر من 25 سنة !! .. بل أنهم وجهوا عدة رسائل مماثلة إلى بعض الهيئات والمؤسسات الحكومية والعلمية في فرنسا.

رغم كل هذه الحقائق التي طَرَحها (جان بيتيت) ومكانته المرموقة بين العلماء وفي فرنسا ،إلاّ أنَّ هذا لم يَشفَع له إطلاقاً لا لدى زملائه ولا في الأوساط العلمية ، فلقد تلقى هجوماً عنيفاً من العلماء ومن الصحفيين، مستنكرين مثل هته التصريحات وهته الأوهام و الخرافات .
ولكن العالم الفرنسي رد على هذا الاستنكار الشديد بتوجيه تهديد شديد اللهجة إلى الحكومة الفرنسية أن تُنكِر ما جاء في كتابه ، وبأنَّ الهيئات والمؤسسات الحكومية والعلمية في فرنسا قد تَلقَّت عشرات الرسائل المماثلة من زوار (يومو) ، وبأنَّ المسئولين في الحكومة الفرنسية يحاولون بشتى الوسائل إجراء اتصال رسمي مباشر مع هؤلاء الزوار ، وبأنهم يخفون العديد من الحقائق والملفات السرية ـ عن عامة الشعب ـ بشأن حقيقة تلك المخلوقات الفضائية وزوار الفضاء !! ..

كانت هذه هي قصة العالم (جان بيتيت) مع زوار ( كوكب يومو) وهي ما زالت مستمرة لحد الساعة وما زال العالم (جان بيتيت) مِن خلال موقعه ومؤيديه يتابع مستجدات هذه القضية بهدف إقناع الرأي العام العلمي بصدقها وحقيقتها .

*ورأينا كذلك قصة الزوجين ( بارني ) و( بيتي هيل ) وحادثة روزيل الشهيرة ،ولقد تعددت الحوادث والمشاهدات والقصص عن هذا الموضوع ، ولكن استأثرنا بالاستدلال ببعض النماذج الواضحة لتَكُون لنا معها وقفة ودراسات تَهدِف إلى معرفة ملف الحقيقة بمجملها، والوقوف على موضع الصواب والخطأ من كل تلك الشائعات والقصص ؟؟ ..
.

فما هي الحقيقة إذن ؟؟ وما هي براهينُنا عليها ؟؟
إنّ الجواب الشامل على هذا اللغز، بكل ما يَحمِل من تفاصيل وحيثيات، سَنجدُه بالكامل داخل عظمة إعجاز آيات القرآن العظيم لذلك سيكون موضوع فقرتنا التالية بعنوان: إعجاز القرآن الكريم في تبيان حقيقة هذه الأطباق الطائرة والقصص التي حِيكَت حولها.


لغز الأطباق الطائرة: بين أقوال القصص ( المروجة )
وحقائق القرآن العظيم


كما نَعلم ويَعلم الجميع أنَّ القرآن الكريم أَقرَّ لنا في عِدَّة مواضع من آياته بوجود خلق ومخلوقات أخرى تعيش معنا في هذا الكون الشاسع بسمواته السبع وأراضيه ،




يقول الحق تعالى (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاء قَدِيرٌ )[ الشورى: 29 ] ،
ويقول تعالى ( وَلِلّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مِن دَآبَّةٍ وَالْمَلآئِكَةُ وَهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ ) [ النحل :49 ] .

فإذن قضية وجود مخلوقات فضائية أخرى في الكون قضية حَسَمها الحق تعالى لنا في محكم آياته ، ولا يوجد أي تناقض أو اختلاف بيننا وبين الفكرة التي يتبناها الغرب بوجود تلك الكائنات الفضائية. ونحن هنا نقول لهم: نَعَم ( توجد مخلوقات أخرى في عِلْمِ الله تعالى تعيش معنا في هذا الكون الواسع ) ، ولكن تبقى هناك نقطة ومسألة محورية مُخالفِة بيننا وبين فكرة الغرب وما شِيعَ حول زيارة تلك الأطباق الطائرة للأرض ،وكذا وما رُوِّج من قصص خرافية حول ذلك الموضوع !! ..

ونقول ببساطة كما بَيَّن القرآن حقيقية وجود تلك المخلوقات ، فلقد مَنحَنا الحق تعالى ـ أيضاً ـ مفاتيح وإشارات علمية قرآنية ومنهج قرآني خاص ، نستطيع به ومِن خلاله تبيان حقيقة تلك المخلوقات وبالتالي تفنيد كل تلك القصص والإشاعات التي رُوِّجت حول زيارتها لكوكبنا ، هل هي قصص صحيحة ؟! أم مجرد إشاعات وقصص مُفبركَة نُشرِت لأهداف و أغراض مُعيَّنة ؟!

فإذن السر واللغز يَكمُن في معرفة حقيقة تلك المخلوقات ؟! فما هي حقيقتها أو بمعنى آخرـ أكثر وضوحاً ـ ما هي الصفة الموحدة التي تَجتمِع عليها ،وتتميز بها هته المخلوقات كلها بدون أي استثناء ؟!

¾ الصفة الموحدة لجميع مخلوقات الله تعالى هي : الإيمان والقنوت والسجود لله تعالى
نعم ، إنَّ الصفة الموحدة لجميع باقي مخلوقات الله التي خلقها الله تعالى في السموات والأرض هي ( الإيمان بالله ، والقنوت لله ، وتسبيحها وتوحيدها لله تعالى ).
نعم ..، هي كلها مخلوقات تَعرِف الله تعالى وتُؤمِن به، قانتة له مُسلِمة مُستسلِمة له ، ساجِدة مُسبِّحة له دون كلل أو ملل .

¾ الآيات الدالة على ذلك :
[1] :أَسلَم من في السموات والأرض في قوله تعالى (أَفَغَيْرَ دِينِ اللَّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ ) [ آل عمران :3 8]
[2] :تُسبح له السماوات والأرض في قوله تعالى (تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا ) [ الإسراء :44 ]
[3] :إن كل من في السماوات والأرض إلا آتي الرحمن عبدا في قول تعالى (إِنْ كُلُّ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْدًا ) [ مريم : 93 ] .
[4] : له مَن في السماوات والأرض ومَن عنده في قوله تعالى (وَلَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ عِنْدَهُ لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَلَا يَسْتَحْسِرُونَ ) [ الأنبياء :19]
[ 5 ] : له مَن في السموات والأرض في قوله تعالى (وَلَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَهُ قَانِتُونَ ) [ الروم :26] .
[ 6 ] : يقول الحق تعالى : (وَقَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَلْ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَهُ قَانِتُونَ ) [ البقرة :116 ]
[7 ] : ويسجد له من في السموات والأرض في قوله تعالى (وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَظِلَالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ ) [ الرعد : 15]


كما تلاحظون فلقد اجتمعت كل هته الآيات الكريمة على إثبات حقيقة ما ذَهبنا إليه من قول ورأي ، إنها آيات تَنطِق بإعجاز علمي عظيم ومُبهِر يضع بين أيدينا مفاتيح علمية لا مثيل لها، مكَّنتنا من معرفة حقيقة تلك المخلوقات ، وبالتالي تفنيد تلك الإشاعات والخرافات حول مصداقية تلك الأطباق الطائرة وزيارة تلك المخلوقات الفضائية لنا، فإذا نظرنا وتأملنا كل تلك القصص ، لَعَلمنا وتَيقَّنا أنَّ شخصية تلك المخلوقات بعيدة كل البُعد عن معرفة الله أو الاستسلام إليه ؟! وبالتّالي فهي مخلوقات خرافية وقصص مفبركة نُشرِت لأهداف وأغراض مُعيَّنة ؟!


ولنبدأ بقصة العالم الفرنسي (جان بيتيت ) وزوار كوكب ( يومو) :
تنفيد القصة الثالثة



إنَّ مِن الغريب المستغرب الذي حملته تلك القصة هي الرسائل التي كان يرسلها زوار هذا الكوكب إلى عدد كبير من الأشخاص، فلقد حرصت هته المخلوقات على إعطاء تفاصيل ومعلومات كثيرة ومتنوعة عنهم، وعن هويتهم وحياتهم،وعن كوكبهم وعن نظام علاقاتهم ... الخ ، بل والمسألة الأكثر أهمية وغرابة أنهم عَرَّفوا أيضا بديانتهم ومعتقداتهم ، والمفاجأة الكبرى في هذه النقطة بالذات أنَّ أولائك المخلوقات صَرَّحوا أنهم لا يعبدون نفس الإله الذي نَعبُد أي ليسوا من أهل الإسلام ولا يَشهدُون أنَّ الإسلام هو دين الله الحق، فهم يؤمنون بما يسمى الخالق لهذا الكون الذي يُطلِقون عليه لَقَب ..WOA ، وديانتهم قريبة شيئاً ما إلى الديانة المسيحية الحالية !!أي يؤمنون بما يسمى (الصليب ) ، وكما جاء في رسائلهم فهم ما زالوا يبحثون ويتفكرون ويتدبرون في هذا الخلق لاكتشاف معلومات أخرى عن هذا الخالِق؟! ..


وبالتّالي مرفق مترجم من بعض رسائلهم كما نشرته المواقع
العلمية : (11)


Nous sommes une société profondément religieuse. Nous croyons en WOA (DIEU ou CREATEUR) et nous possédons des arguments scientifiques en faveur de l'existence du BUAWAA (AME). Nous connaissons de plus un Troisième Facteur de l'homme qui le relie avec l'âme adimensionnelle. Il est situé dans le cortex encéphalique et nous avons informé deux neurophysiologistes terrestres de sa découverte.
Notre religion est si semblable au Christianisme terrestre que nous avons été véritablement surpris en nous en apercevant. La seule différence, c'est que sur UMMO il est apparu à un stade de notre Humanité où la Civilisation
était plus développée que la vôtre au temps de Jésus-Christ


أمّا العلماء والخبراء فيرون أنَّ ديانة زوار كوكب ( يومو ) ديانة شبيهة شيئاً ما للديانة البوذية ، بحيث تَحمِل معتقداتهم العديد من التساؤلات الفلسفية ؟!


فَهُم دوماً يطرحون على أنفسهم عِدّة أسئلة فلسفية كتلك التي طرحها فلاسفتنا قديماً، كقولهم: ( مَن نحن ؟ مِن أين جِئنا ؟ والى أين سَنذهب ؟!.. الخ ) ،وبالمقال العلمي مرفق عن شهادة العلماء بهذا
الخصوص: (12)

La religion Ummite est plus proche d'une philosophie religieuse que d'une religion proprement dite. S'il fallait la comparer à une "religion" terrestre, l'exemple qui vient immédiatement à l'esprit est le Bouddhisme (en exceptant la notion de réincarnation)....
La différence la plus fondamentale par rapport à nos religions semble être l'absence quasi totale de rituel collectif et de hiérarchie religieuse. Pas de rituels collectifs ; non, mais une vie familiale qui semble être tournée vers la méditation et l'envie d'agir dans la collectivité, pour le bien de cette collectivité.. Pas de hiérarchie religieuse ; mais en fait, à y regarder de plus près, leur système politique se fondant sur des lois morales issues de "TAU" religieux, on peut sans doute considérer que leurs dirigeant sont en fait les gardiens de ces lois religieuses, à défaut d'en être les prêtres. Il semble que seules de nouvelles découvertes scientifiques peuvent faire changer leur manière de voir .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
Les Ummites, nous disent ils, ont intégré les découvertes de la science dans cette philosophie religieuse.
Ils ont de ce fait répondu aux questions fondamentales que se posent nos philosophes depuis la nuit des temps, à savoir; qui sommes nous, d'ou venons nous, où allons nous, pourquoi ? Vous trouverez leurs réponses dans les textes qui vont suivre. Ils semblent avoir atteint un point d'évolution où leur foi dirige leurs actes pour le bien de leur humanité et pour l'amélioration des deux "univers hors de nos univers" qui commandent l'évolution vers un "point oméga" qu'ils espèrent le plus proche possible du dessein de "WOA".

كما شاهدتم وطالعتم معنا الآن ـ مِن خلال ما ثَمَّ عرضُه من وثائق ( رسائل اولائك الزوار ) ـ الحقائق كاملة عن هته المخلوقات ، فماذا نستخلص ونستنتج من كل هذا ؟!

ـ فهاهم مخلوقات كوكب زوار( يومو ) لا يعرفون الله حق معرفته ؟! ولا يعرفون أنَّ الدين عند الله الإسلام ؟! بل وما يزالون في بحث وتنقيب عن سر وجودهم ؟! ومِن أين أتوا ؟! ولِما جاءوا ؟!..الخ .


فسبحان الله ، إنَّ هذا يُخالِف ويُناقِض تناقضاً صارخاً جميع آيات القرآن الكريم ، التي تَشهَد جميعها بأنَّ كل ما خلقه تعالى في هذا الكون من مخلوقات أخرى ( عرفنا منها ما عرفنا،وجهلنا ماجهلنا ) فإنما هي مخلوقات تَعرِف الله حَقَّ معرفته ، مُسلِمة مُستسلِمة له . وانْ كان الأمر كذلك !! فكيف لمخلوقات (تَعرِف الله ) أنْ لا تَعرِف أنَّ الدين عند الله الإسلام ( ورسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم ) أرسله الحق تعالى إلى العالمين كافة،وفي رحلة الإسراء والمعراج عَرفَه أهل السموات والأرض جميعها ). فهل ما زلنا بعد هذا سنُصدِّق بزيارة تلك المخلوقات والأطباق الطائرة لنا ؟! أظن أنَّ الإجابة على هذا السؤال أصبحَت جَليَّة واضحة أمام أعيننا وأعينكم لا غبار عليها ولا غموض.
ولعرض المزيد من الإثباتات والحجج التي تصب في نفس الحقيقة سَنُعرِّج في عجالة على باقي القصص المستشهد بها سابقاً .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اكتفينا هنا بعرض ( القصة الثالثة ) من القصص المروجة من الجهات ( الغربية ) التي قالت عنها انها قصصة حقيقية ؟؟

استهدفنا عرض هذه القصة الثالثة لانها توضح بالبراهين الكافية صفة تلك ( المخلوقات ) التي تعارض خرافتها جملة وتفصيلا حقائق القرءان .. لذلك ومن قلب هذه الحقيقة القرءانية .. فاننا نعلن :

ان اي اعلان سنسمعه عنه تروجه ( الجهات الرسمية ) المدعمة لخرافة هته المخلوقات مدعية ان هناك مخلوقات فضائية في اطباق طائرة ستاتي تحارب في الارض.. هي خرافات من صنع آيادي خفية تريد ابادة البشرية ..


فان كانت هناك حقيقية حقة للاطباق الطائرة فهم ان حضروا فسيكونوا من جنود ( الله )اي دينهم الاسلام .. موحدين لله ورسوله محمد صلى عليه وسلم .. وان حضروا للارض فانما سيحضرون ليحاربوا اهل الضلال ولبس لتدمير الصالحين من البشر ..


نقول قولنا .. ونشهد اننا بلغنا .. فاللهم اشهد
والسلام عليكم

الباحثة وديعة عمراني

_______________

(9) انظر موقع العالم ( جان بيتيت )
Jean-Pierre Peti : http://www.jp-petit.org/
(10) انظر موقع العالم ( جان بيتيت )
Jean-Pierre Peti : http://www.jp-petit.org/
ولقد كان الحل يتلخص في صنع شبكة من الأنابيب حول مكوك أو مركبة الفضاء أو الطائرة – تحوي مادة كيميائية يمكن تحويلها بسرعة من الحالة السائلة إلى الحالة الجيلاتينية أو شبه صلبة مع وجود كومبيوتر يقوم بقياس درجة الرنين ، وقبل أن تصل جدران المركبة الفضائية إلى نقطة منتهى الرنين بسبب السرعة ، فإن الكومبيوتر يعمل على تحويل هذه المادة السائلة إلى الجيلاتينية .. أو العكس بالعكس ، مما يغير في النهاية من مستوى الرنين ويمنع المركبة من الوصول إلى نقطة الرنين التي ينهار عندها الجسم وبالتالي تنتهي هذه المشكلة تماماً

_______________
(11) انظر رسائل زوار كوكب " يومو" عن ديانتهم ، من موقع (أومو سيوس )
http://www.ummo-sciences.org/fr/D21.htm

( 12) انظر شهادة العلماء وقولهم عن معتقدات زوار كوكب " يومو" من موقع
http://pagesperso-orange.fr/ummo.textes-essentiels/f011.htm

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تابعوا الملف كاملا مع حوارية فضيلة العالم الجليل الحاج عبود الخالدي في ( المصدر ) بالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة



الاثنين، 24 أكتوبر، 2011

البراءة من الوطن لا يعني خيانة الوطن: بقلم الحاج عبود الخالدي






حديث عن (الوطن ) .. حين يصبح صنما يعبد ؟؟
من االآقوال الهامة لفضيلة الحاج عبود الخالدي عن قضية ( الوطن ) ننقل لكم هذه الاقتباسات لآهميتها :
......................

البراءة من الوطن لا يعني
خيانة الوطن

الحاج عبود الخالدي


البراءة من الوطن لا يعني خيانة الوطن او السعي لتدمير الوطن او تفتيت شمل المواطنين او مقارعة سلطة الوطن ... البراءة من الوطن موقف عقلاني محض يصحبه وقف اي تصرف مزاجي يرتبط بالوطنية كالهيجان من اجل هدف وطني لكرة قدم او عبودية العلم الوطني على الصدور او عداء لشعب مجاور .. تلك هي البراءة من الوطن ليصلح العبد مع ربه فيكون صالحا في مجتمعه وبالتالي سيكون بالوصف الوطني مواطنا صالحا ...

المواطنة الصالحة تؤتى من عباد الله الصالحين ولن تؤتى المواطنة الصالحة من المتاجرة بالشعارات والخضوع لاسم الوطن والتغني باسمه .. اي قرية نفعها ايمانها بقريتها .. الا قوم يونس ..!! اللهم ارجوك قوامة قوم يونس تكون في قومي !!


ان صلح ايمانهم صلح وطنهم .. وان خاب دينهم خاب وطنهم .. تلك معادلة ترضي الوطنيين من حيث النتيجة!! فليسعون الى رضا ربهم فيكونون في صلاح لموطنهم ...ولكن العكس يجري فالعقائديون في خندق اخر يحاربه الوطنيون !!


العقائديون يتصورون ان الاصلاح يمكن ان يتم من خلال مقعد وطني فساء ما تصوروه ولا صلاح الا من خلال مقعد قرءاني لا غير وتلك احجية هذا الزمان فان شاء ربك قامت مقاعد اصلاح قرءانية يتربع فيها صالحون مع ربهم متصالحون مع وطنهم !!

حب الوطن لا يمتلك اي رابط عقائدي على الاطلاق وليس له علاقة باي رشاد عقائدي بل ينصب في دائرة مزاجية تخص الانسان وحصل فيها قبول جماعي منقطع النظير فقام شعار (حب الوطن من الايمان)

اذا اردنا تقييم سنن الانبياء في هذه البؤرة الخانقة فان :

ابراهيم من فلسطين واسكن ذريته في مكه وما هو بمكي ولا عربي

المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام هجر مكة واستقر في المدينة ولو كان قد نزع لموطنه لاتخذها عاصمة له بعد الفتح

علي بن ابي طالب هجر المدينة واستقر بالكوفة ولم يكن لحب المدينة فيه اثرا واضحا

الامويون استقروا في دمشق وهي ليست موطنا لهم

العباسيون استقروا في بغداد وهم قرشيون من جزيرة العرب


نزعة حب الوطن نظر لها من قطب خفي بعد نجاح الثورة الفرنسية وكانت عصيرا حلو المذاق شربتة البشرية بنهم شديد فتقطعت الانسانية قددا واصبح الانسان في يومنا هدفا لوطنيته وتلك فلسطين وذاك شعبها كانه قد سقط من الانسانية ليلتحق بعرقوب الوطنية فساء حالا واندثر كجمع انساني وبقي كجمع فلسطيني في اسوأ جريمة عرفها تاريخ البشر !!

الهوى لمكة في الحج ليس للسكن وهنلك روايات غريبة تقول بكراهة السكن في مكة !!!

من يحج يهوى الحج كل موسم وتبدأ مطارق الهوى في العقل ايام رمضان وكأن العقل ينادي خذوني الى مكة

كينونة مكة في افراغ فيض اليمين .. وكينونة مكة في بثق فيض اليسار تجتذب العقل فيهوى مكة !! (قطبا العقل) ،تلك ليست وطنية تلك صفة تكوينية .

ان الصفة الابراهيمية في العقل تتفعل بالبراءة من الوطنية وتؤتي ثمارا لا حدود لها وتحضر في العقل بنودا معرفية تحل في ساحة العقل يقف العقل ازائها في ذهول ويسأل من اين اتت ولكنه يجيب ان الله يري ابراهيم ملكوت السماوات والارض .. اكبر ند لله في زماننا هو الوطن وقد ملئت الارض اندادا وما من شبر في الارض الا ولله فيها ند يعبد شركة مع الله وكثيرا يعبد من دون الله ولا حول ولا قوة الا بالله ..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مرجعية : مقال /



الملحدون مطايا الوطن

هل انتمائنا لسلام الإسلام أم لأوطان تُقتِّل أمْنَ الانسان: الباحثة وديعة عمراني




هل انتمائنا لسلام الإسلام أم لأوطان تُقتِّل
أمْنَ الانسان

من اجل فهم واقع عبودية الأوطان

الباحثة وديعة عمراني


حكاماً ..ملوكاً ..كانوا على وطن .. !!
قتَلوا .. الحكام .. قَتلوا.. الملوك ..!!
الله اكبر .. قد حُرِّر الوطن ..!!


كانت الأرض قطعة لكل البشر ..
والله جعل من البشر ..
شعوباً ..
قبائل ..
للعرف .. للمعروف .. للخير .. للعلم .. للفَضل .. للتقوى ..فيعُم الخير كل الآرض .. كل البشر ..
يقول الحق تعالى (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ) الحجرات :13


فجاء الوطن ...!!
من أين جاء هذا الوطن ..!!
من انشأ ذلك الوطن ..!!
من يهمه تَقطِيع البشر !!
من يهمه قبلية عصبية.. لا تُبقي.. ولا تذر ..!!

أفتوني من أين أتت رايات ذلك الوطن ...!!؟


متى اخرجوا قوانين تلك الأوطان ..؟!
منْ أتى بِكراسي تلك الأوطان ..؟!
متى صنعوا دمى ...!!
تتقاذفها قوانين الأوطان ..!!
متى حوَّلوا الدمى الى وحوش تُقتِّل آدمية الانسان ..!!


متى أشعلوا ثورات الأوطان ..!!
متى حشروا الدمى داخل شعلة البركان ..!!
متى أذنوا " لانسان" تلك الاوطان .؟!.
أن يحيط بالدمى و يهدم البركان ..؟!!


هكذا قالوا :
الله اكبر ..قد حُرّر الوطن !!

كانوا ملوكا على وطن !!.. فقُتِل الانسان... وحرر الوطن !!
والانسان الحر ( القاتل )!!.. أصبح عبداً لذلك الوطن ..!!
قَتَل اخاه الانسان ... باسم ذلك الوطن..باسم قوانين ذلك الوطن ..!!

فآه يا وطن .. يا لك من وَثَن .. ؟!


أيها الانسان ما اكفرك .. حين تبذل قوانين الرحمان ..بعبودية للاوطان
بعبودية من وثن ..!!
فما هكذا أراد لاسلام ..فما هكذا كان الانسان .. فما هكذا امر القرءان
الاسلام كرّم كرامة الانسان..
الاسلام رفع راية السلام ..
الاسلام قال لا فرق بين اقطار الاقطار والانسان واخيه الانسان ..الا بخير لتقوى وكرم الايمان


افق أيها الانسان واسال ..؟!
من انشأ ذلك الوطن ..!!
من يهمه استعباد البشر !!
من يهمه قبلية عصبية.. لا تُبقي.. ولا تذر ..!!


انهض أيها الانسان ..!!
لتعي لعبة الشيطان ..وترى وكر الآشرار .. مثلث الضلال .!!
انهض لتتحرَّر من قيود الاوطان ..وتصافح اخاك الانسان أينما وجدتَ انسانية الانسان ..


انهض لتسمع قول الرحمان :
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ) الحجرات :13


واسمع لرسول الاسلام المصطفى عليه فضل الصلاة والسلام
(( لا فرق بين عربي أو أعجمي إلا بالتقوى ))


بالقرءان .. ستهزم راية الشيطان ..
بقوة الايمان سترى خطط الضلال ..


فانزع عنك قوانين الاوطان ..
وارفع راية الاسلام .. راية السلام .. واطلب القوة من علو (علوم القرءان )
وا مدد يدك بالسِّلم تصافح بها اخاك الانسان .. لتهزم مثلث الشيطان ..
وما يحاك في الظلام !!


وتسأل :
هل انتمائنا لسلام الإسلام أم لأوطان تُقتِّل
أمْنَ الانسان؟!


الباحثة وديعة عمراني
......................................

هوامش :

اتفاقية سايكس بيكو
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%...8A%D9%83%D9%88


يسقط الوطن قصيدة يسقط الوطن / لآأحمد مطر
كلا .. سلمت للوطن !
خذه .. وأعطني به
صوتاً أسميه الوطن
ثقباً بلا شمع أسميه الوطن
قطرة أحساس أسميها الوطن
كسرة تفكير بلا خوف أسميها الوطن
يا سيدي خذه بلا شيء

.....................................

مقالات ذات صلة
الوطنية في الهدم والبناء
الحرية الحقيقية التي تستوجب التغيير لن تكون في الحكومات !!
سيدة الأزمات في واقع النكبات
الوطن امل بلا مأمول
الملحدون مطايا الوطن
نموت.. نموت .. ليحيى الوطن.!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة

هل انتمائنا لسلام الإسلام أم لأوطان تُقتِّل أمْنَ الانسان


الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2011

عن فضل العلم أتكلم ... الباحثة وديعة عمراني


عن فضل العلم أتكلم ...!!

بقلم : الباحثة وديعة عمراني



قالوا عن العلم ..... أعلى المراتب مرتبة العلم..

يقول الحق تعالى :( يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ ۚ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ) ( المجادلة :11)

فطوبى لم سعى اليه وعَلِمه وعمل به ...وادركه ..

وطوبى لم كان العلم ريحانته.. وجنته ...
ومائدته.. ومجلسه ..


فبالـعلم ترقــى العقول .. وتطــيب النفوس .. وتلــين القلـوب

فهو أريحة النفس وعنوانها .. ونبراس العقل وعنفوانه ...

بالعلم ..تتنزل البركات ..وتعم الرحمات ...وتُرفع الظلمات ...فيجتمع كل شتات


سالت مرة امراة عجوز ..قسمت التجاعيد وجهها ..وقتل الدهر ظهرها .!!
مابالك يا عمة تأتين الى المسجد لتتعلمين .. ( ألف .. باء.. ) وانت على هذه المشقة !!
فانتفضت قائمة وقد أشرق من وجهها نور عجيب ...وكانها بنت بضع سنين
ما علموني آبائي .. الف باء كما أراد ربي .. واضافت ..هاهو قرءان ربي
انظري ها انا اقرأ ( الفاتحة ) .. ها قد ردت الي روحي ..

فانتفضت بدوري وانا ارى نورها العجيب ..وهي تنادي ها قد ردت الى روحي ...

فقرات قول الحق تعالى .: (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا (85) وَلَئِنْ شِئْنَا لَنَذْهَبَنَّ بِالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ ثُمَّ لَا تَجِدُ لَكَ بِهِ عَلَيْنَا وَكِيلًا (86) إِلَّا رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ إِنَّ فَضْلَهُ كَانَ عَلَيْكَ كَبِيرًا (87) قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآَنِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا (88) وَلَقَدْ صَرَّفْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآَنِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ فَأَبَى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلَّا كُفُورًا (89)) الاسراء

فسبحان الذي خلق في الانسان روحاً روحها
القرءان


يقول الحق تعالى ( الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5) ) العلق


وهذا الامام الحسن رضي الله عنه يقول عن العلم :: " لولا العلم لصار الناس مثل البهائـم "، كلكم يعلم أن كل شيءٍ ماديٍ يشغل حيزاً في الفراغ، له وزن، له طول، له عرض، له ارتفاع، لكن النبات هو شيءٌ ماديٌ يشغل حيِّزاً وينمو، والحيوان شيءٌ ماديٌ يشغل حيزاً وينمو ويتحرك، ولكن الإنسان شيءٌ ماديٌ يشغل حيزاً ويتحرَّك ويدرك، ويفكر، ويعقل، فحينما يُعَطِّل الإنسان عقله، حينما يُلْغي عقله، حينما يحتقر عقله، حينما يستخدم عقله في غير ما خُلِق له هبط إلى مستوى البهائم؛ كتلةٌ من لحمٍ ودم، تبحث عن طعامٍ وشراب، تقتنص اللّذات، تريد أن تأخذ كل شيء بجهلٍ كبير، فالإمام الحسن يقول: " لولا العلم لصار الناس مثل البهائم "، أي أن طلاب العلم يخرجون الناس من حد البهيمية إلى حد الإنسانية.

فلله ذرك يا علمُ .. فبك تقوم قيامة الانسان .. او لا تقوم !!

فاللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا مما علمتنا

سلام عليكم ورحمة الله

الباحثة وديعة عمراني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عن فضل العلم أتكلم ...!! الباحثة وديعة عمراني
.

الصراط المستقيم في علوم العقل: بقلم الحاج عبود الخالدي






الصراط المستقيم في علوم العقل

من أجل فهم محدد الحدود
للصراط المستقيم


بقلم : الحاج عبود الخالدي


المسلمون جميعا يقرأون الصراط المستقيم طالبين الهداية اليه وهو في سورة الفاتحة (إهدنا الصراط المستقيم * صراط الذين انعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين) ونجد كثيرا من المعالجات في الفكر العقائدي تتحدث عن ذلك الصراط بصفته الفاصل بين الجنة والنار وذلك من أعمال يوم القيامة وكثير من معالجات الفكر العقائدي تعالج الصراط المستقيم بصفته الطريق السوي في الزهد والتعبد والعمل الصالح وهو من أعمال الدنيا ... عموم الفكر العقائدي يفتح معنى (الصراط المستقيم) في اتجاهات واسعة تبدأ بالتوحيد وتنتهي في ادق تفاصيل الانشطة في علائق المؤمن الصالح بمجتمعه واولاده وحتى مع الحيوان فمن يضرب دابته (ركوبته) بلا رحمه فهو خارج الصراط المستقيم ومن يتكاسل عن العمل فهو خارج الصراط المستقيم ومنهم السارق والمعتدي والزاني وتارك الصلاة ...

فاتحة الكتاب التي ورد فيها مطلب مركزي (إهدنا الصراط المستقيم) تستفز عقل الباحث القرءاني سواء بتسميتها (فاتحة الكتاب) او من خلال المطلب المركزي (إهدنا الصراط المستقيم) فالكلام هو كلام الله والخطاب يحمل صفة العبد المتكلم وفي تلك الفارقة عقل انساني مستفز وسطورنا سوف لن تستحضر ما قيل في تلك الفارقة في بطون الفكر العقائدي ذلك لان معالجتنا ليست في مهمة تفسيرية بل في مهمة تذكيرية تدفع عقل الباحث للتذكر وتدفع عقل المتابع للتذكر وبالتالي لا يمكن اعتماد الرأي بصفته معلومة جاهزة ليكتسبها عقل اخر بل لا بد للعقل الآخر ان يتذكر وان لم يتذكر فذلك يعني ان بوابة العقل مؤصدة وان هذه السطور لن تنفع

فاتحة الكتاب ... اذا عرفنا واستقر لدينا ان الكتاب هو (وعاء تنفيذ نظم الخلق) وهو ما كتبه الله لنا ولمجمل مخلوقاته ودقائق نظم الخلق التفصيلية فان افتتاح ذلك الوعاء يقع حصرا في كيان المخلوق وهو خارج كيان الخالق شأنه شأن استخدام الجهاز التقني في حياتنا فان المصمم والمصنـّع لا وجود له في حيثيات الجهاز بل نظمه وتعاليمه ستكون بين ايدينا وأول ما يقرأ في كاتولوك المصمم هو (طريقة التشغيل) وهي بمثابة (فاتحة) وعاء التنفيذ (تشغيل الجهاز) وتلك قراءة فطرية في مهمة تذكيرية نتذكرها لنفهم القصد في (فاتحة الكتاب) فهي ستكون حصرا بيد المستهلك للنظم . من ذلك تكون (إهدنا الصراط المستقيم) مطلبا بيد المخلوق وليس من المتكلم (الله) ونستذكر في فطرتنا العقلية اننا نضع صورتنا الفوتوغرافية في بطاقة الاحوال المدنية فتلك الصورة هي لغيرنا وليس لنا فالغير هو الذي يحتاج الصورة ليتحقق من مصداقية حاملها ..!! إهدنا الصراط المستقيم ليس قول متخصص من القائل بل (مطلب) يتصدى له المخلوق في نفاذية نظم الخلق ..!! مثل الصورة الفوتوغرافيه في بطاقة الاحوال المدنية فهي ليست مجرد صورة فوتوغرافيه بل هي منظومة تعريف الاخر بحامل الهوية ..!!

بسم الله ... تلك تسمية مباركة في عقول المسلمين وهي حق فالله هو (مشغل قبض الفاعلية) لانه الخالق فان لم يشغل الله منظومته في الخلق فلا مخلوق يقبض شيئا ولكان المخلوق في العدم فاول ما يفتتح في فاتحة الكتاب هو وصف المشغل لمنظومة الخلق وهي حصرا (مشغل قبض الفاعلية) فان لم يكن بين الاوكسجين والهايدروجين مشغل للفاعلية فلا الهايدروجين يتآصر (يقبض) صحبة الاوكسجين ولا الأوكسجين يتآصر مع الهايدروجين فالذي قام بتشغيل تلك الصفة القابضة للفاعلية هو الله فكان (بسم الله) ومثلها عملية التلقيح فان لم يقيم الله مشغل لمنظومة قبض الحيمن من قبل البويضة فان الخلق لن يقوم فالله هو المشغل لمنظومة القبض في الخلق وهو ترشيد وتر مستدرج في هذه السطور ويحتاج الى براءة فكرية لتذكر هذه الذكرى حيث يفهم حملة القرءان ان (بسم الله) تعني (بأسم الله) وهو استحضار مبارك لكل نشاط (للبركة) ولن تكون (بسم الله) كلام مختزل لـ (بأسم الله) ذلك بسم الله وصف تشغيلي للخلق ..!! وليس مثل ما يقوله قاضي المحكمة (بأسم الشعب) حيث تختلف الواصفة اختلافا فكريا مركزيا ...

الرحمان .... تكون صفة المشغل للفاعلية القابضة هو (الله) لتتمكن مخلوقاته من (قبض) نظم وفاعليات مترابطة او مفككة تحتاج لربط وكل تلك الصفات هي لقبض الفاعلية في رحمين (رحم + رحم) وهما معرفان بـ (الـ ) وعلى المخلوق ان يعرفهما لانهما معرفان فمثلهما (لنتذكر) في فطرتنا العقلية عندما يقول المصمم في كاتولوك التشغيل (اضغط الزر الاحمر) فذلك يعني ان (الزر) معرف لدى المستهلك ودلالته (الـ ) والاحمر ايضا معرف لدى المستهلك بدلالة (الـ) ومن ذلك المسرب التذكيري الفطري يتضح ان الـ (الرحمان) معرفان لدى فاتح الكتاب (المخلوق) لانه يقرأ سورة فاتحة الكتاب ...!! ونرى معارفنا للرحمين فهما واضحان كالزر الاحمر في جهاز الحاسوب فلا يستطيع المخلوق ان يفعل شيئا ماديا ما لم يقرر في عقله عمل الشيء فيتضح ان الرحمين هما (قرار عقلاني) و (فاعلية مادية ـ فعل) حتى في الافعال المسماة (لا ارادية) مثل فعل الشخص الذي يقود دراجة هوائية فهو يدير عجلة الدراجة المسننة برجليه دون عقل مسبق الا ان العلماء عرفوا مصدرية القرار العقلاني فوجدوه في النخاع الشوكي ففيه ولادة قرار تحريك الارجل لتحريك الدراجة الهوائية رغم تسميتها بالحركات اللا ارادية .. فيتضح ان الرحمان هما معرفان للعقل (الفطري) الا ان المتراكمات المعرفية حجبت الفطرة عن الحضور في الوعي لترسخ ما هو راسخ في عمق العقل وهو ان أي نشاط لا يقوم ولن يقوم الا بسابقية قرار عقلاني ينتج فاعلية مادية وهما (رحم عقل + رحم مادة) وسابقية رحم العقل على رحم المادة يقرأ في فطرة العقل الانساني بوضوح بالغ فالنائم لا يستطيع ان يمارس مهنيته كمدير عام او مهندس او نجار حيث يسبت رحم العقل عند النائم فالفعل الذي يفعله المخلوق لا بد ان يسبقه العقل فالولادة العقلية (رحم العقل) تسبق الولادة الفعلية (رحم المادة) ولكن بقية اعضاء الجسد لا تنام فنرى الجسد فعالا اثناء النوم لان رحم العقل الجسدي فعال (لا ينام .. وهي من نص ـ وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا) في فيستمر الانتاج الجسدي اثناء النوم ويتوقف الانتاج العقلاني (عقل الانسان الواعي) فلا ينتج النائم عقلا تخصصيا يقيم نشاطا ماديا بسبب غياب العقل في نومته ..!!

الرحيم .... معرف ايضا بالألف واللام ولا بد لفطرة العقل عند المستهلك (المخلوق) معرفة الرحيم لانه معرف بـ ( الـ ) ... عندما يكون هذا الرجل (رحيم) فهو يعني في مقاصدنا انه شغل (الرحم) في حيز محدد فاتصف بـ (رحيم) كأن عطف على يتيم (حيز رحمه) او تصدق على فقير (حيز رحمه) او عفا عن مسيء (حيز رحمه) حيث نمسك بمعرفة الرحيم من خلال فطرة عقل ناصعة غير متصدعة مثله في عربيتنا الفطرية (سمر .. سمير) فالسمير هو مشغل السمر ومثله (حنَّ .. حنين) فالحنين صفة في شخص هو مشغل الحنان ... فالرحيم هو مشغل الرحم يقينا وعندما يتم تشغيل الرحم يظهر الحيز وهو الخلق الذي نراه في الكتاب التفيذي فلو لم يشغل الله الرحم عموما (العقلاني والمادي) فاننا سوف لن نرى الخلق ولكان كل شيء في العدم ..!! الرحيم هو مشغل الرحمان اللذان يشكلان اساسية تشغيل بناء الخلق ..!!

مالك يوم الدين ... المالك هو ماليء الحاجة في فطرتنا العقلية فمالك الشيء هو ماليء حيازته فان لم يملكه لاصبح شائعا بين الناس أي (لا حيازة له) فان ملكه شخص ملأ حيازته ... فالله مالك يوم الدين أي ان الله ملأ حاجات يوم الدين ومثله السلطان (الملك) فهو في الفطرة ماليء حاجات الرعية من نظم وامن وعدالة مجتمعية فهو ملك ... اليوم لفظ في مقاصدنا العميقة هو استكمال الارض دورة حول نفسها وهي حقيقة علمية منها يتكون (اليوم) وهي نفس المقاصد قبل العلم فاليوم هو من الضياء الاول لغاية ضياء اول يليه وهي في الفهم العلمي المعاصر دوران الارض حول نفسها والناس يجعلون اليوم في (عداد) فيقوم الشهر والسنة والزمن اجمالا ويقسمونه الى مساحات (ميكانيكية) متساوية اسموها (الساعة) فهي من خلال دورتين لعقارب الساعة كل دورة تمثل 12 ساعة وهما دورتين واحدة لـ (لنهار) واخرى لـ (الليل) ... فاليوم هو في حقيقته (مشغل حيز ربط) والمشغل هو (حركية الدوران) والحيز هو (الارض) والربط هو (مع الشمس) وتلك هي حقائق علمية ثابتة من خلالها يقوم في العقل مقاصد لفظ اليوم الذي نعرفه واذا ما توقفت احدى الصفات الثلاث (المشغل وهو الدوران ـ حركية ـ أوالحيز ـ الارض ـ او الرابط مع الشمس فان اليوم لن يكون ولا يكون ... فاليوم هو (مشغل حيز ربط) ...

الدين ... لفظ يدركه العقل وقد جاء معرف بـ (الـ) وذلك يعني انه معرف للعقل وهو مؤكد في نص اخر (فاقم وجهك للدين حنيفا) فالدين معرف للعقل البشري عموما وهو (تبادلية نقل انقلاب سريان حيازه) ونراه واضحا في القرض (دين) حيث يتم انقلاب سريان حيازة مبلغ القرض من يد الدائن الى يد المدين وهنا يتجلى بوضوح ان الله مالك يوم الدين فيكون الفهم ... الله ماليء حاجات (مالك) ... مشغل حيز ربط (يوم) ... الــــ ناقل منقلب سريان الحيازة (الدين) .... وهو واضح في العقل في الكيمياء والفيزياء والبايولوجيا واوضح صورة يمكن استحضارها من الفطرة هو ذلك الانقلاب للحيازة بين الشهيق والزفير فثاني اوكسيد الكربون المنتج من زفير الحيوانات تحوزه النباتات ومن ثم تطرحه على شكل اوكسجين ينقلب الى حيازة الحيوانات فيكون مالك يوم الدين (ماليء حاجات مشغل منقلب الحيازة بين المخلوقات) .. تلك معالجة تذكيرية ليتذكر العقل نفاذية كتاب الله فالله الذي خلق النبات وتكوينة التنفس فيه من غاز ثاني اوكسيد الكربون يكون هو الذي ملأ حاجات الحيوانات من الاوكسجين ليكربنها ويبثقها ليقبضها النبات تارة اخرى فتلك في العقل ذكرى فاعلية الله في مشغل الخلق ..!! .. ومهما كانت غريبة الا ان العقل الفطري مؤهل لتذكرها ...!!

اياك نعبد ... واياك نستعين .. برامجية مخلوق في خضوع للخالق ولا نحتاج الى وسعة كلامية فيها ويبقى هدفنا في الصراط وصفته المستقيم وتذكرنا صفة (الـ ) بان الصراط المستقيم معرف للعقل الفطري يقينا الا ان تراكمات المعرفة المكتسبة حجبت الفطرة عن وعينا وعلينا ان نستذكر ما اعلن في سطور سابقة لندرك ان المصمم حين يقول لنا (ضغط الزر الاحمر) فان الزر الاحمر لا بد ان يكون معرفا لعقل مستخدم الجهاز ومثله (الصراط المستقيم) الذي لا بد ان يكون معرفا لعقل حامل القرءان وذلك التخريج يدعمه نص قرءاني مبين

(وَهَذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيماً قَدْ فَصَّلْنَا الآياتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ) (الأنعام:126)

حيث وصف النص ان (هذا) صراط واشترط الخطاب القرءاني ان يكون لقوم (يذكرون) وتلك هي ناصية مهمة في سطورنا لنتذكر فنعرف الـ (الصراط) المعرف لعقل حامل القرءان ... عندما نصف وصفا هندسيا بـ (خط مستقيم) فهو يعني انه خط غير منحني وغير منكسر وغير ملتوي فهو خط مستقيم وذلك فهم يسير للفظ مستقيم ويبقى الصراط غاية هذه السطور .

لفظ صراط تم تثبيته في الرسم الحرفي للنص القرءاني بما يخالف لسان العرب (سراط) بالسين وليس بالصاد ولا يوجد جذر (صرط) في لسان العرب ويوجد جذر (سرط) فقط وقال الأزهري قولا غريبا في ذلك باعتبار ان السين قلبت صادا بسبب تضخيم الطاء وقيل في ما قيل في لسان العرب ان قبائل العرب تقلب السين صادا في اللفظ الا قريش الذي نزل القرءان بلسانها ولكن تاريخ العربية يؤكد ان (سرط) تعني (البلع) فالذي يسرط الاكل سرطا يقال له (سرّاط) .. عموم المعالجة التي بين ايدينا تؤكد ان لفظ صراط بالصاد بما يخالف لسان سامعي كلام الله والصراط بالصاد من راسخة حفظ الذكر التي وعد منزل القرءان بها

(إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) (الحجر:9)

ولم نجد في جذور الفاظ العرب لفظ (صرط) وهو لفظ غير مستخدم حتى في لساننا الا اننا لا بد ان نراه في عقولنا لانه معرف للعقل فهو (هذا) وهو الـ (صراط) ... نحتاج هنا الى ترتيل سباعي مزدوج لالفاظ قرءانية لابراز فطرة اللسان العربي المبين المستقرأة من قرءان على مسطح وعينا حين نتفكر ... فنتذكر ...

1 ـ صر ... صرط

2 ـ وس ... وسط

3 ـ فر ... فرط

4 ـ شط ... شطط

5 ـ حب ... حبط

6 ـ سق ... سقط

7 ـ هب .. هبط

اختيرت الالفاظ السبع المزدوجة من متن القرءان وهي على التوالي 1 ـ (صر .. صرط) ... فَصُرْهُنَّ .. أُمَّةً وَسَطاً ... 2 ـ (وس .. وسط) وسوس ... 3 ـ (فر .. فرط) .. لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَاراً ... مَا فَرَّطْنَا .. 4 ـ (شط .. شطط ) كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ ... قُلْنَا إِذاً شَطَطاً ... 5 ـ (حب .. حبط) حُبُّ الشَّهَوَاتِ ... حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ ... 6 ـ (سق .. سقط ) يُكْشَفُ عَنْ سَاقٍ ... وَلَمَّا سُقِطَ فِي أَيْدِيهِمْ ... 7 ـ (هب .. هبط) رَبِّ هَبْ لِي ... وَقُلْنَا اهْبِطُوا ... اما في اللسان العربي فهنلك كثير من الجذور يضاف اليها حرف الطاء (شر .. شرط .. نشي .. نشيط .. محي .. محيط .. شفي .. شفيط ..

العرب وضعوا ضابطة لدخول الحرف على الجذر الا انهم تمسكوا فيما اسموه بالميزان الصرفي فقالوا (فعل .. فعيل .. فعول .. فعال .. فعلان .. فاعلين .. فعلاء .. أفعل) وكل تلك المعالجات اللغوية هي في بناء اضافة حرف الى الجذر لتغيير المقاصد والعرب استخدموه في ميزان الصرف كقاعدة لغوية تنصرف في مجمل البناء العربي الا انهم لم يميلوا فكريا الى مقاصد الحروف في العقل البشري بل تصوره قاعدة استحدثها المتكلمون الاوائل للعربية فالصقوا ما خلقه الله وهو (النطق) بخالق بشري هم العرب الاوائل التي فطرت العربية فيهم وكأنهم هم أفطورها وهو ما نعالجه في في هذه الراشدة الفكرية السباعية ذاتها والله لا يتعلم من بشر حين انزل قرءانه بلسان عربي مبين الا ان العرب امعنوا كثيرا بحفظ اللفظ وهو عجلة عربة العربية فكانوا يقلبون سريان مقاصدهم الى اللفظ (عجلة العربية) دون الامعان بروابط الحروف في المقاصد رغم انهم يعرفونها ودليل ذلك معالجاتهم للميزان الصرفي مع معالجات كثيرة مثل ياء المتكلم وياء التملك وهاء الغائب وواو الجماعة وغيرها كثير وجميع تلك المعالجات انما تستقر فكريا على اضافة حرف للتعبير عن المقاصد العقلانية ويكون الحرف دليل تلك المقاصد كما نروج له في مشروعنا الفكري الوتر لغرض قرءاة القرءان وجها لوجه دون الركون الى تاريخ اللفظ ومقاصد العرب السابقين فيه .. ونعود للفظ صراط للتعرف عليه من ذاكرة عميقة ابعدتها المتراكمات المعرفية ..!!

الوس ومنه الوسواس انما هي عملية اقناع الاخر لتفعيل رابط يربطه بهدف القائم بالوسواس ... وسط هو الذي يقوم بنافذية ربط طرفين فالوسيط التجاري يقوم بنفاذ رابط

حب .. لفظ نعرف استخدامه وهو قبض فاعلية فائقة في المحبوب والاحباط هو نفاذية الفاعلية المقبوضة فمن سافر ليلتقي بصديق ولم يجده فهو محبط لان نفاذية الفعل الفائق مقبوض (غير موجود) فالصديق غير موجود ... ومن خسر في تجارته فهو محبط لان نفاذية امواله قبضت بالخسارة

سق هي من سقى سقاية ساق سياقة ... وهي فاعلية تربط شيء متنحي (ليس في الحيازة) بفاعلية قائمة في الحيازة ففي سقاية الماء يكون الماء متنحي عن شاربه فمن يسقي الماء انما يحوز رابط متنحي .. سقط ... هي نفاذية فاعلية هي اصلا متنحية لان الشيء قبل سقوطه هو في الحيازة فعندما يسقط يعني نفاذية رابطه بمتنحي

صر .. هو وسيله لفاعلية متنحية فعندما تكون الملابس مبعثرة يتم صرها بصرة ... فيكون (صرط ) تعني وفق تلك التذكرة (نفاذية الفاعلية المتنحية في الوسيله) فيكون (صراط) في القصد هو مثل (فعل .. فعال) فتكون (نفاذية فاعلية متنحية تفعل وسيله) نراها في بذر البذرة فالباذر انما يضع البذرة في التربة ويسقيها فتنبت فالباذر انما يقوم بنفاذ الفاعلية في البذرة ولا يفعلها ومن هذا الفهم الاولي نعرف ان الصراط هو نفاذية سنن الخلق و (المستقيم) هو عدم لويها او كسرها او حنينها ... نظم الخلق هي الصراط وعدم التدخل بها هي الاستقامة ... وهنا نعود فنضغط على عقولنا لنرى ان (هذه سنن الخلق ونظمه بين ايدينا) فهي (الصراط) وهو (المستقيم) وعندما نرى ان الانسان رأى نظم الخلق خصوصا في العلم المعاصر وربما يتقدم كثيرا بعد زمن ويتضح ان ذلك الصراط لا ينحني ولا ينكسر ولا يلتوي فهو مستقيم (هذا صراط ربك مستقيما) ولعل العلماء المعاصرين شاهدوا سنن الخلق ونظمه المستقيمة والانسان قبل الحضارة ايضا شاهدها فصناعة الخبز بدءا من زراعة القمح ومن ثم حصده وطحنه وتخميره وتحميصه في التنور انما هي استخدامات لنظم الخلق في البايولوجيا والفيزياء والخمائر والحرارة كما عرف الانسان قديما وقبل العلم بزمن طويل دباغة الجلود وهي اعقد الطرق الكيميائية والتي لا تزال غير معروفة التفصيل كيميائيا وعرف تخمير السكريات الاحادية (سكر الفواكه) لاستخراج حامض عضوي هو حامض الخليك لغرض غذائي الا ان الانسان انحرف عن صفة (المستقيم) عندما اقفل وعاء التخمير ومنع الاوكسجين من الدخول الى ذلك الوعاء فشطب مرحلة من مراحل نظم التخمير التكوينية وهي (اكسدة الكحول) فحصل على مادة كحولية (خمر) استخدمها ليذهب بها عقله فحصل انكسار في الصراط المستقيم فجاء تثبيت تلك الظاهرة على لسان الرسل والانبياء لأنذار البشرية بتحريم الخمر فالله لم يصنع الخمر بل الخمر مرحلة من مراحل التخمير صراط (نفاذية نظم الخلق) الا ان الانسان كسر استقامتها بمنع الاوكسجين حيث تطرح الخمائر مادة الكحول (ايثانول) الا ان القدماء اغلقوا اوعية التخمير وربطوها بخرطوم ووضعوا الخرطوم في الماء للسماح لغاز ثاني اوكسيد الكربون بالخروج لتستمر عملية التخمير ومنع الاوكسجين الداخل الى الوعاء لغرض اكسدة الايثانول وتحويله الى حامض الخليك الذي يدخل في استقامة الصراط ليقوم الانسان بكسره فيكون له ابليس بالمرصاد

(قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ) (لأعراف:16)

فمن يشرب الخمر انما يعبث بجسده فيكون ابليس الذي لم يسجد للآدمي بتحويل منظومة (حسن التقويم) الى (اسفل سافلين) ولعل المنظومة الطبية تعرف تلك الحقائق فيما يسببه الخمر من (مضار) صحية فيكون (مرض) ...

الرضا ايجاب وقبول (وعاء الارض) خلق الهي وصراط مستقيم تكون الاموال بين الناس حلالا طيبا ولكن الخارجين عن استقامة الصراط يحولونها للباطل فينالون العذاب الالهي بالغش والتدليس والسرقة والغصب والسلب وغيرها من الخارجات على النظم الالهية في الحيازة الشرعية ... الله سبحانه وتعالى جعل للغازات وعناصرها ثابتية في الاجواء وعلماء العصر قرأوا تلك الثابتية بمقاييسهم المعاصرة ووجدوا ان تلك الغازات تذوب في السوائل بنفس نسبها في الاجواء (هذا صراط ربك) الا ان الانسان خرج عن استقامة الصراط فاخذ يحقن مزيدا من غاز ثاني اوكسيد الكربون في مشروباته وافرط الناس في شرب المشروبات الغازية فاعلنت منظومة الطب ان تلك المشروبات تسبب هشاشة العظام وزيادة احتمالية الحصا الكلوي وهي من مسببات السكري ايضا وهي تسبب سوء الهظم بسبب نفوق بكتيريا لا هوائية تعيش على جدار المعدة تقوم بتحليل ما لا تستطيع المعدة تحليله ... (هذا صراط ربك) فكان ويكون بحق انه (الـ ) الصراط (الـ ) المستقيم مثله مثل ما استدرجناه للذكرى ضغط (الـ ) زر (الـ ) أحمر ... ولكن (قتل الانسان ما اكفره)

سطور حرجة حذرة لم تخرج من القرءان وتقول بالرأي الا لتعود للقرءان تارة اخرى وما سطرت فيها اراء من بشر بل اجتهد كاتب السطور في محاولة التذكير ليتذكر من يتذكر ويهجر من يهجر ... عسى ان تنفع الذكرى

الحاج عبود الخالدي



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


المعهد لاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة


الصراط المستقيم في علوم العقل

الأحد، 28 أغسطس، 2011

أيها الربيع ..هجاك من دعاك .. ربيع العُربِ والعَربْ ..!! بقلم الباحثة وديعة عمراني






أيها الربيع ..هجاك من دعاك ..

ربيع العُربِ والعَربْ ..!!

بقلم : الباحثة وديعة عمراني



أيها الربيع لا تغادر قبتك .. بهجتك ..خضرتك ..!!

لتصافح ثورة العُربِ ..والعَرب ..!!

فلقد اخطأ من سماها .. ثورة الربيع .. ربيع الامل ...نهضة العَرب ..!!

فهو رعب ,,, غُرب ..حلَ .. سماء السلام .. دروب العَرب ..



دروب تعـــــــــو ...... فلتسقط جدران الحكم ..عروش الامن ..استقرار البلد !!
نريد خبزاً ..نريد سقفاً ..
نريد مزارا ..يرقص فيه كل ءادم بما عشق ..احبَّ ...وطَرب !!

دروب تعــــــــوِ ....

وفناديق ..قراطيــــس ... تأوي ..بكاء ..نحيب ..العَرب !!
عن قُرب تاوي ..عن بعد تكوي ..توأد حلم العروبة .. طفلةُ الشـــــرق .... بنت الشــــــــــرفْ !!

فآه يا عُرْبُ ...آه يا عَرب ..

دروب ترقص على بقايا من شرف ..من آمال .. من سلام ..لم يعد يوجد ..

ومقص من غُرب ٍ يقص حدود الحجر ...جذور الشجر ..بكارة العُربِ .. عذراء الشرقِ ....قدس القدسِ ..مجد النخل ..جزيرة العَرب ...


فأي أرض .. أي خريطة .. أي حلم .. أي راية للسلم ..للسلام ..قد تنصب !!
في عراق الآمجاد !؟
في مصر الآجداد ؟!
في الشام ..في السودان ؟!
في بوابة المحيط ..في حصن الجنوب ..؟!

والثورة تنادي ربيع العُرْبِ ..حلم العَرب ..؟؟.....

والكل يرقص على مراسيم الاحتفال .. بمقص .. بخريطة ....لشرق جديد ... يولد ؟!

فآه ...ياعُرب .. آه ياعَرب ...
أي ربيع هذا ...... أي ثورة .. أي وهم... !! يرقص على بقايا من شرف .. من عروبة ...والاسلام من وهن !!



سلام عليكم

الباحثة وديعة عمراني


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المعهد لاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعصرة


العيد بين القرءان والتطبيق : بقلم الحاج عبود الخالدي






العيد بين القرءان والتطبيق

من أجل بيان رابط النظم الاسلامية في زمن معاصر

بقلم : الحاج عبود الخالدي


(قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَنْزِلْ عَلَيْنَا مَائِدَةً مِنَ السَّمَاءِ تَكُونُ لَنَا عِيداً لأَوَّلِنَا وَآخِرِنَا وَآيَةً مِنْكَ وَارْزُقْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ) (المائدة:114)

العيد لفظ ورد في القرءان وكان مطلبا بشريا عقائديا قدمه الحواريون مع عيسى الى الله في فاعلية وردت في النص القرءاني (مائدة منزلة من السماء) ... التطبيقات الاسلامية لعيدي الفطر والاضحى ثبتت بالسنة النبوية الشريفة وتواترت في اعراف المسلمين لغاية اليوم والعيد يتفعل عند الناس واتسم بمعالم السعادة والسرور بصفتها مناسبة دينية توارث الناس على الاحتفال بها دون معرفة كينونة تلك الفرحة ومرابطها بالدين ويقوم فيها تساؤل تثويري في العقل فهل هي تراث اسلامي ام منسك اسلامي وما علاقة لفظ (عيد) باللسان العربي المبين

عيد ... لفظ من بناء (عد .. عاد .. عيد .. عود .. وعد .. وعيد .. موعد .. ميعاد .. ) وذلك من فطرة نطق في عربية بسيطة ولعل ربط فهمنا للفظ (عاد .. عيد) سيكون سهلا حين نفهم ان العيد يكون بعد نهاية منسك من مناسك المسلمين في عيد الفطر وعيد الاضحى فهما عيدان يقعان بعد فاعلية دينية ومثلها عيد الحواريين بعد مائدة من السماء انزلت لهم وفهم الرابط بين فاعليات المنسك والعيد بعده تؤتى من خلال (اعادة) فاعليات المنسك بالنفع على فاعلها ... عندما نبذر الارض ونسقي الزرع فان (عيد) الفلاح بما عادت عليه الارض من غلتها فتسمى في عربية فطرية (عوائد الارض)

من تلك المساحة التدبرية في العقل يتضح ان العيد هو (منقلب نتاج الفعل) لما قدمه المكلف من فاعليات منسكية في الصوم مع (عيد الفطر) ومن حج في (منسك الحج) حيث تؤتى (العوائد) في (عيد) ... في منسك الحج أكد النص الشريف تلك الصفة بوضوح

(ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ) (الحج:29)

(ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ * لَكُمْ فِيهَا مَنَافِعُ إِلَى أَجَلٍ مُسَمّىً ثُمَّ مَحِلُّهَا إِلَى الْبَيْتِ الْعَتِيقِ) (الحج:33)

في النصوص الشريفة بيان لفاعلية المنسك ان فيه (منافع) وتلك المنافع هي (تقوى) وهو من (الاتقاء) في (قلوب) أي انها حالة (منقلبة) تقيم منفعه لمن يعظم شعائر الله وتلك في (انقلاب سريان نتاج الحيازة) وهو (عيد) من فهمنا لـ (عوائد) العمل المنسكي

ذلك هو العيد في الفهم العلمي المرتبط بالمنسك الشريف

المسلمون في زماننا (يرقصون كثيرا في العيد) ... فضائياتهم المتلفزة تأتي بمزيد من الغانيات الراقصات ..!! انه عيد المسلمين ..!! فباي عيد أتيت يا عيد ... اللهم نجي المسلمين من سوء ما هم فيه

فرحة العيد جميلة ... تراحم الناس فيما بينهم في العيد جميل ... ذكر الفقراء اجمل ... اما امتهان قدسية العيد فهي (عوائد) شيطانية قاسية على المسلمين ستكون (عوائدها) غضبة إلهية على هذه الامة التي ما حفظت العهد وانزلقت في ميدان حضاري عبر نوافذ فرعونية تلفزيونية معاصرة ذبحت ابناء المسلمين واستحيت نساء المسلمين

اللهم عجل بيوم فرعون زماننا واغرقه قبل ان يتم غرق امة الاسلام

الحاج عبود الخالدي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة

الجمعة، 26 أغسطس، 2011

أيها الليبيون الأحرار ... فلتفرحوا بالاستعمار !! : الباحثة وديعة عمراني


أيها الليبيون الأحرار ... فلتفرحوا بالاستعمار !!

بقلم : الباحثة وديعة عمراني


عجبا لاولائك الثوار ...لشعب ( عمر المختار ) !!

لقد اختاروا الاستعمار !!

رحمة الله عليك .. يا عمر .. يا مختار !!

قوات دخيلة على البر .. في البحر
فوق البيوت . داخل البيوت ..

قرب المال ... قرب النفظ ... داخل الآرض ...
والثوار ...يحرسون ..الاستعمار !!



باعوا أبا جاهد ..بنا ..أحب .. الشعب .. الآرض ... ولكنه كأب .... قد ينسى .. قد يخطا .. قد يقصر ...كبشر ..كانسان !!

باعوا ابا .....من رَحِم ...!!
لعدو ....غادر ... كافر ... لا يرحم ...!!..فلا رَحِمْ ...!!


عدو ... ذا معطف براق .. يسحر الآذواق ....
فلتذوقوا سحر فرعون ....فلقد انتحرت العقول و عميت الابصار !!

فهل للزمن القريب ...دروس وعبر ...تداوي الجرح ... ترحم الشعب ..

تحفظ العرض ...الطفل .. الآرض .. من أرجل الاستعمار !!



أيها الليبيون .. ايها الثوار .. أيها الاحرار ...

بعيدا عن السياسة .. فلسنا من اهلها :

أقول :
أبوكم ... عرقكم ... دمكم .. أرضكم .. ترابكم ..
ولو كانوا من المخطئين ... من المقصرين ..فهم من الارحام ..

وابدا لا تتساوى .. الآرحام ...والاستعمار ...!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

رعاكم الله يا شعب ( عمر المختار ) ..
رعاكم الله ...من ذل الاستعمار !!

سلام عليكم

ـــــــــــــــــــــــــــــ

المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة



الجمعة، 12 أغسطس، 2011

رمضانيات ... تساؤل عن (مواقيت الافطار في الابراج العالية) ؟! : الحاج عبود الخالدي




بسم الله الرحمان الرحيم



رمضانيات ... تساؤل عن (مواقيت
الافطار في الابراج العالية) ؟!


المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة


السؤال :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تلقى المعهد استفسارات من رغبة في معرفة البيان لمعرفة ((مواقيت الافطار في الابراج العالية)
نسبة الى القاطنين في الطبقات السفلية منه !!


.....................................................


وبالتالي نص جوابية : فضيلة الحاج عبود الخالدي


رمضانيات

(مواقيت الافطار في الابراج العالية)

مواقيت الغروب تختلف باختلاف الاقليم فلكل اقليم ميقات مختص مع الشمس وذلك الميقات يمتلك حزمة من الثوابت ومنها على سبيل التذكير ... ارتفاع الاقليم او المدينة عن مستوى سطح البحر ... زواية ميل الارض نحو الغرب حيث تلعب دورا رئيسيا في تحديد ميقات الغروب


المشكلة القائمة الان تقع في خضوع معيار غروب الشمس الى الاراء البشرية فاهل السنة وغالبية جمهور الفقهاء يؤكدون ان غروب الشمس يقع عندما يغيب قرص الشمس عن نظر الراصد (سقوط قرص الشمس من افق الناظر) ... ذلك المعيار هو معيار غير صادق ذلك لان الضوء يخضع الى ظاهرة الانكسار وحين ينكسر الضوء فان قرص الشمس يختفي رغم انه لا يزال موجود وقد تم حساب تلك الصفة وظهر ان قرص الشمس تنكسر صورته لمسافة قد تصل الى 25 كيلو متر فهو موجود الا انه غير مرئي بسبب انكسار الضوء خلال مروره بالكتلة الهوائية الارضية ومعامل الانكسار الضوئي للكتلة الهوائية يتغير بتغير حرارة الاجواء ونسبة الشوائب التي يحملها الهواء


المسلمون بحاجة الى معيار معاصر جديد يخضع للنص القرءاني فوجدنا المعيار (الحق) في المعالجة التالية:


(أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ) (البقرة:187)


من ذلك المعيار (الخيط الابيض من الخيط الاسود) وهو ميقات من نص قرءاني (ثابت) يتضح ان اخر لقمة غذاء واخر شربة ماء لبديء الصيام تبدأ في خيط ابيض من خيط اسود ... ذلك يعني ان اول لقمة واول شربة ماء عند الافطار ستكون في (حتى يتبين الخيط الاسود من الخيط الابيض من الغروب) وهنا يكون الحسم الذي يقضي على الاختلاف المذهبي في مواقيت الصلاة كما يقضي على اي تقولات تخص ساكني الابراج وبيان الخيط الاسود من الخيط الابيض يمكن ممارستها ببساطة في التطبيقات التالية :

يقوم الراصد بفتح ذراعيه افقيا لتكون ذراعه اليسرى نحو افق الشروق وذراعه اليسرى نحو افق الغروب وبذلك يكون الراصد قد اتخذ لنفسه رصدا وسطا بين الشروق والغروب اي انه سيقوم بتقسيم قوس مسار الشمس في السماء في اقليمه الى نصفين متساويين , عندها يرفع الراصد رأسه الى السماء ليرى زرقة السماء فوق سمة الرأس في اعلى قمة سماء فوق رأسه فيرى غروب الشمس فوق سمة الرأس حيث سيرى ان جهة اليمين زرقاء فاتحة اللون وجهة اليسار من السماء زرقاء غامقة اللون ولسوف يرى (خط) الزرقة الداكنة فوق رأسه وهو خيط اسود يزحف نحو اليمين وحين يعبر الخيط الاسود (الازرق الداكن) سمة الرأس تكون الشمس قد غابت عن الكتلة الهوائية في السماء والتي تعلو رأس الراصد

... ذلك معيار معاصر مستحلب من بحوث قرءانية بريئة من الرأي المختلف وهو معيار مبني على بيانات قرءانية مرتبطة بعلوم الفلك الثابتة (حقائق تكوينية) وهو تطبيق لنص قرءان (انه لقرءان كريم * في كتاب مكنون)


استخدام ذلك المعيار في تحديد ميقات غروب الشمس سيجعل ميقات الغروب بين الساكنين في الابراج والساكنين في الطابق الاول من البرج في ميقات واحد لان التعامل مع الشمس في ميقات غروبها سيكون مرتبطا بدوران الارض وانتقال الاقليم لاي مدينة مرتفعة عن سطح البحر او برج او قرية في جبل عن المجال الضوئي ومجال قوى الجذب للشمس فيكون الادق معيارا (نص + علم) وهو قرءان في ما كتبه الله من نظم فلكية
يلاحظ بعض الناس في وقت مغيب قرص الشمس ان هنلك طائرة في السماء الا انها براقة بسبب سقوط اشعة الشمس عليها ... عند استخدام المعيار المروج عنه اعلاه فان الراصد سيجد اي طائره على يمينه براقة باشعة الشمس اما لو مرت الطائرة على يساره او فوق رأسه فانه سيراها داكنة وسيرى اضوية الدلالة التي تحملها


المسلمون سيجبرون يوما على استبدال معاييرهم القديمة الموروثة من بطن التاريخ ويقيمون معايير اسلامية معاصرة (نص قرءاني + علم مادي يقيني) وهي المهمة التي يسعى اليها المعهد الاسلامي للدرسات الاستراتيجية المعاصرة من اجل يوم اسلامي معاصر

سلام عليكم

الحاج عبود الخالدي


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


المصدر : المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة

السبت، 30 يوليو، 2011

لْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (2) .. المنخنقة: الحاج عبود الخالدي

بسم الله الرحمان الرحيم


الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (2) .. المنخنقة


الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الأِسْلامَ دِيناً

(2)

المنخنقة

من أجل رسم خارطة الخلاص في قرءان يقرأ في يوم معاصر


(حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَنْ تَسْتَقْسِمُوا بِالأَزْلامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ دِينِكُمْ فَلا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الأِسْلامَ دِيناً فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ) (المائدة:3)

بعد ان عرفنا الدم في صفته (البايوكيميائية) فان حرمته تكون في انفصال يحصل بين فاعلية الرابط البياولوجي وبقاء فاعية صفته الكيميائية بصفته دما مسفوحا جاء به النص فيكون فاقدا لفاعليته البايولوجية فقامت حرمته لما يسببه من تصدع لمنظومة الجسد بما يحتويه من فاعلية كيميائية فقط ولن يبقى التحريم في صفة الدم الذي نعرفه حصرا بل تنسحب الحرمة تكوينيا في صفة الدم عندما تتطابق الصفة مع المركبات الغذائية الكيميائية التي لا ترتبط بوعاء بايولوجي .... نزحف بالبحث التذكيري في قرءان ربنا فننصت في لفظ (المنخنقة) لنقيم فيه تذكرة فنتعرف على المنخنقة في لسان عربي مبين فتكون هي (حاوية الخنق) في (منخنقة) وهي في معارفنا ذلك المخلوق الممنوع من الاوكسجين ... اذن هو مخلوق لا يمتلك اوكسجينا ليأكسد الكاربون في حاويته ويديم فاعليته البايولوجية وهو يحصل مرئيا في حياتنا عند الذين يموتون خنقا بسبب فقدان الاوكسجين في الحرائق التي تحرق الاوكسجين في مكان ما او باغلاق قناة التنفس فيحصل الموت خنقا فيكون (منخنقة) ... يندرج تحت فعل الخنق انتشار الغازات التي تطرد الاوكسجين ففي البساتين الكثيفة لا ينصح النوم ليلا في حالة سكون الرياح بسبب تزايد نسبة ثاني اوكسيد الكربون التي تطرحها النباتات ليلا ومن اعراف اصحاب البساتين ان يبتنون لانفسهم بيوتا في فسحة غير كثيفة بالاشجار حيث يمتلك ارشيفهم وفيات فيهم وفي حيواناتهم خنقا بسبب خلو الاجواء من الاوكسجين كما يعاني من ظاهرة الخنق الذين يعملون في الاقبية العميقة التي لا تمتلك منافذ للتيار الهوائي فيصار الا امدادهم بتيار هوائي مندفع في خرطوم يزود اعماق الاقبية بالهواء لكي لا تحصل عملية الاختناق .

لو وضعنا نبتة حية في دورق مقفل ومليء الدورق بغاز خالي من الاوكسجين او تم تفريغ الدورق من الهواء بشفطه فان ذلك المخلوق سيموت خنقا ...!! كثير من غلة النباتات الطرية (لا يزال الماء مختلط بها) تبقى تتصف بصفة فاعلية الايض الخلوي بعد قطفها ولفترة زمنية تختلف من غلة لغلة اخرى فهي اما يحصل فيها الجفاف فتكون غلة جافة كالحبوب وكثير من الفاكهة او ان تتفسخ لتقوم دورة حياتية في عالم بكتيري متفسخ وتجري في زمننا عملية (خنق متعمد) لتلك المخلوقات الطرية لغرض وقف التفسخ من خلال منع الاوكسجين لغرض اطالة زمن تسويقها ونقلها لمسافات طويلة وتكون عملية الخنق واضحة باساليب متعددة

وضع الغلة الرطبة في اوعية مسحوبة الهواء لغرض منع عملية التفسخ
• حفظ الغلة الرطبة لزمن اطول من طبيعتها وذلك بعزلها عن الاوكسجين عن طريق تغليفها بغشاء من مادة شمعية من البرافين
• وضع الغلة الرطبة في اوعية لا تسمح بالتبادل الهوائي وهي تستخدم في عملية صناعة الخمور من خلال منع دخول الاوكسجين


في الموصوفات المذكورة اعلاه تبرز صفة فاعلية الخنق فتكون الغلة (منخنقة) مع التأكيد ان عملية التخمير لانتاج الخمرة هي عملية خنق لبايولوجيا التخمير فيكون نتاجها (الخمر) المحرم بنص قرءاني

الفواكه المغلفة بمادة البرافين الشمعية تنتشر الان بشكل واسع رغم تحذير منظمة الصحة العالمية التي تمنع استخدام البوليمرات بصنفيها التسلسلي ذوات السلاسل الطويلة والسلاسل المفككة فالبرافين هو من مادة نفطية بوليمرية ذات صفة تسلسل قصير (مفككة) ورغم ان تلك الصفة لوحدها مندرجة تحت مسببات السرطان الا ان مراصدنا الان في عملية خنق المخلوق بتلك المادة ومنعه من تبادل الاوكسجين فتنشأ فيه معادلات بايولوجية ضارة كما في الميثانول الناتج من خنق الوعاء الخمائري ومن تلك الصفة تقوم حرمته كمأكل بشري او حيواني ... وللقلب المؤمن ليطمئن فان الخمرة نباتية المصدر الا انها محرمة بنص قرءاني ملزم وهي من اصل منخنق يقينا فتقوم اركان الذكرى في المنخنق في كل غذاء بايولوجي يتم خنقه عمدا (منع الاوكسجين عنه) فهي محرمة حتى وان كانت من اصل نباتي ..!!

المحرم والحرام هي الفاظ من جذر (حرم) وهي تعني في مقاصد أولية بموجب علم الحرف القرءاني (مشغل فائقية وسيلة) فذلك المشغل الفائق الوسيلة يؤثر في الوسائل الاخرى في اوعية الخلق ومن ذلك كان المسجد الحرام (حرم آمن) لان فائقية وسيلته تؤثر في وسائل حياتية تخص اجساد الحجيج الا ان الله قام بتأمينه فاصبح في صفة تكوينية (من دخله كان آمنا) ...

الماكولات المنخنقة محرمة أي انها تمتلك (مشغل فائق الوسيلة) وبالتالي تضر بطاعميها لفاعليتها الفائقة في التشغيل شأنها شأن الخمرة فهو (مشروب فائق الوسيلة) بما يعلوا على وسيلة الجسد فيظهر السوء في السكر الذي يحل في ساحة شارب الخمر

في برنامجنا القرءاني يظهر ان الحرام والمحرم هو (بلاغ) للناس وليس (كره واجبار) كما يمارس الاصوليين منهجية الحلال والحرام بوسيلة العصا والتسلط على الناس وكأنهم وكلاء الله في الارض وكأن الله غير قادر على مرتكب الحرمات وهم القادرون ..!!

(نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَقُولُونَ وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِجَبَّارٍ فَذَكِّرْ بِالْقُرءانِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ) (قّ:45)

من قراءة السنة النبوية الشريفة في القرءان يظهر ان سنة التذكير ممنوعة من (الجبر) وهي في نص واضح (وما انت عليهم بجبار .. فذكر بالقرءان من يخاف وعيد) وهو ما حصل في هذا الادراج حيث جاءت التذكرة من قرءان في كتاب مكنون ولا تمتلك (جبر الجبار) فليتلقفها من يخاف الوعد في تصدع جسده من سوء مأكله (حرمته) ... وهي ان تفعلت في المسلمين فان الله وعدهم بالنصر المبين

الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الأِسْلامَ دِيناً

فيكون الخلاص من رق وعبودية تبعية صنـّاع العلم الذين غلفوا كفرهم بالتطبيقات العلمية المعاصرة وارسلوه الى حياض اسلامية احتظنها المسلمون بلهف شديد فمزقت اسلامهم في سلام اجسادهم في خارجات يقينية على صراط الله المستقيم وحين ننجوا من تلك الخارجات يكون البشير

الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ دِينِكُمْ فَلا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ

فالنصر نصر المسلم في سلام جسده قبل أي سلام اخر

(إِنَّ هَذِهِ تَذْكِرَةٌ فَمَنْ شَاءَ اتَّخَذَ إِلَى رَبِّهِ سَبِيلاً) (الانسان:29)

لا خير في أمة لا تعرف طريق الخلاص وهي تحمل القرءان



الحاج عبود الخالدي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة


لْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (2) .. المنخنقة

أَقْبِل .. شهر رمضان



أَقْبِل .. شهر رمضان

واجعل من أيامك كما هي -حروفك - أيام مغفرة و رضوان

فالراء (ر).. من أول حرفك رحمة


والميم ( م) .. محبة... ومغفرة


والضاد( ض) .. من حرفك ..هداية بعد ضلال


فتكون النون ( ن) ... نعمة الهداية ...وجنة الغفران


ومن القرآن .. حرف ( النون ) فيه ..لدوام الهداية وبينات من الهدى والفرقان

فلا تجعلوا لقرآنكم بعد رمضان هجرة ... فنكون كأننا لم نعمل برمضان يوما ولم نكون!!


يقول الحق تعالى

(شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآَنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ) ( البقرة :185)

﴿ وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا ﴾( الفرقان: 30)


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة


الباحثة وديعة عمراني




الجمعة، 15 يوليو، 2011

عالم من الفوضى ..!!




عالم من الفوضى ..!!

باله من عالم من الفوضى .. فوضى تعم كل شيء ..!!.
لما أصبح العالم بهذا الشكل ... !! ومن المستفيد من ذلك الشكل .. ومن هذه الفوضى .!!
ثورات ... شعوب ... شوارع .. اصوا ت مرتفعة ... مطالب متنوعة... متناقضة .. ملونة بكل الوان التناقض و أطياف الظلام ...
خوف ...تسيب .. جرأة ... اللاوقار ... سقوط المهابة ... تسيب .. لا احترام .... يقال عنه انه الحرية !!
فوضى ...و ارتطام !!
غريبة هي تلك الفوضى .. فلقد عمدت على هدم كل حدود الحريات !!
فلبس الباطل رداء الحقوق ...لخرق قيم الخلق عند الانسان ..!!
فمن المستفيد.. من هذه الفوضى !!


::::::::::::::::::::::::::::::::::


المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة




الجمعة، 24 يونيو، 2011

حين ينتج البقر .. حليب البشر !!



بسم الله الرحمان الرحيم


حين ينتج البقر .. حليب البشر !!
بقلم : الباحثة وديعة عمراني

لعل عنوان هذا الخبر المستجد في مجال البحوث والدراسات العلمية الحديثة قد يستفز فضول كل إنسان مطلع ، ليسال ؟! كيف للبقر أن ينتج حليب البشر !!.. كيف للبقرة كحيوان معروف عنه إنتاج حليب تغذية من زمن !! .. أن يتحول ليعوض وينتج حليب رضاعة!! كما ترضع الأم رضيعها من البشر !!

الاكتشاف تتبناه الصين ضمن مجال( التكنولوجيا الحيوية الزراعية ) في جامعة الزراعة الصينية.

استهل هذا الخبر بعنوان عريض يقول : (قريبا سيتمكن المستهلكون الصينيون من شراء منتجات الألبان من الأبقار المعدلة وراثيا لتحتوي على معظم العناصر الغذائية في الحليب البشري ) .

حيث صرح (لى نينغ ) وهو باحث في مختبر الدولة لصالح وزارة الزراعة الصينية أنه ثم بالفعل إعطاء الضوء الأخضر لاختبار هذا الإنتاج الذي ،سيكون متاح في الاسواق الصينية خلال عامين على الآكثر .

إذ عمدت تلك الدراسات والأبحاث على نظام التعديل الوراثي (للرموز الجنينية ) الخاصة بفصيلة البقر ، لكي تتمكن من انتاج حليب يحمل الكثير من مواصفات حليب ( الرضاعة ) البشري ، وبالخصوص توفره على العناصر الثلاثة الغنية (ألبومين اللبن ، اكتوفيرين، والليزوزيم ) ،وهي والبروتينات البارزة الحاضرة بوفرة في الحليب البشري .

وتضبف تلك الآبحاث قائلة :أن حضور مثلك تلك البروتينات الهامة التي تتميز بها (تكوينة الحليب البشري خاصة) ، في هذه التجربة للبقر المعدل ((جينيا )) امر في غاية الاهمية ، لان هذا النوع من البروتينات أنواع سهلة الامتصاص من قبل الجسم ، وتقوم بدور فعال حيوي رائد في تحفيز نظام المناعة لدى الإنسان .

رغم أن هذا الحليب كما أشار اليه (لى نينغ ) لن يكون بديلا مثاليا لحليب الثدي لآنه يفتقد الى بعض الآجسام المضادة والبروتين الذي يساعد على تنمية ذكاء الاطفال في الرضاعة الطبيعية ، الا هذا المنتج الحليب ( المعدل وراثيا ) ومنه (اكتوفيرين) سيوفر معدلات كبيرة من بروتين نادر يحتاجه جسم الانسان ويدخل في العديد من المستحضرات الغذائية و الطبية والتجميلية !!

خلاصة .. تداعيات ( التعديل الوراثي ) وآفاته :

تبقى هذه التجربة التي اعلن عنها مؤخراً ، والتي اعطي الضوء الاخضر لانتاجها ، ضمن القضايا الحيوية الشائكة التي تدخل في مجال ( الهندسة الوراثية ) والتعديل الوراثي الذي اطلق العنان له منذ في بدايات عام 1973 حين تمكن العلماء من هندسة البكتيريا وراثيا لتكون اول الكائنات المعدلة لتنتج مادة الانسولين ،والذي بدا التصريح ببيعه عام 1982

ودخلت منذ ـ ذلك الحين ـ تلك التقنية في تعديل العديد من النباتات والتربة التقليدية والحيوانات !! انه تلاعب وراثي بالمادة الوراثية للكائن الحي بطريقة لا تحدث في ظروف طبيعية أو في تربية تقليدية .

ولعل هذه التجربة المعلنة عليها حالياً تشبه ـ الى حد ما ـ ما ثم إنتاجه في مجال ( الصيدلية البيلوجية الحيوانية ) لبعض الادوية المعدلة وراثيا كمادة ( البروتين الدوائي ) الذي يدعى "مضاد الثرومبين " ،والذي ثم انتاجه من حليب المعز المهندس وراثيا .

وقائمة النباتات والحيوانات المعدلة وراثيا قائمة تطول !! وكلما طالت تفاقمت حولها الهواجس والمخاوف والآراء والاصوات المناهضة لمثل ذلك التلاعبات الخطيرة بالمادة الوراثية !!..

رغم هذه المخاوف سيبقى الانسان يلهث وراء كل جدبد براق خادع ..وستبقى الإنسانية خادعة لكل شجع خارج عن فطرة الخلق ..حتى تقع في مستقع وبال خطر !!

سلام عليكم

الباحثة وديعة عمراني

...............

قاموس المصطلحات العلمية الواردة في ( المقال )

lactalbumineألبومين اللبن :

lactoferrineاكتوفيرين :

lysozymeالليزوزيم :

Antithrombin الثرومبين

..........................

مراجع :

الهندسة الوراثية
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%87%D9%86%D8%AF%D8%B3%D8%A9_%D9%88%D8%B1%D8%A7% D8%AB%D9%8A%D8%A9

مصدر :انتاج الحليب البشري من البقر المعدل وراثيا
http://ugsf-umr-glycobiologie.univ-lille1.fr/equipe_detail.php?id=29


..............................

مصدر : المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة

الخميس، 16 يونيو، 2011

عبقرية محمد .. كيد مبرمج : بقلم الحاج عبود الخالدي




عبقرية محمد .. كيد مبرمج

من اجل حضارة اسلامية معاصرة


شهد زمن النهضة المعاصرة معالجات فكرية تصدى لها مستشرقين من خارج الاسلام درسوا الاسلام وتحدثوا عن عبقرية المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام وقدرته الفائقة على توحيد العرب المتصارعين واخضاعهم الى المنظومة الاسلامية الفتية التي صهرتهم في تناغمية كبرى انهت اكبر دولتين كانتا على الارض في فارس و الروم ...

اولئك المستشرقون لم يكونوا غير واعين لحقيقة صفة الرسول ولكنهم كانوا يهدفون الى تمزيق الصفة الرسالية في المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام في كيد مبرمج .. لا بد لهم ان يكونوا قد قرأوا القرءان وما فيه ينفي صفة العبقرية في معالجتهم (توحيد العرب)

(إِنْ تَحْرِصْ عَلَى هُدَاهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِينَ) (النحل:37)

(لَيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ)(البقرة: من الآية272)

كيف اذن قام المصطفى بتوحيد العرب المتصارعين وهو لا يمتلك القدرة على هدايتهم وبموجب نص قرءاني ..
كتـّاب عرب نقروا على نفس الناقور وقالوا بعبقرية محمد مما استوجب في ذلك معالجة تلك العبقرية المزعومة التي قالوا فيها .. لن تكون المعالجة لما روجوا له من مرابط باطلة في العبقرية بل يكفي متابعة مفهوم (العبقرية) فقط كصفة يمكن ان تكون في بشر ...

العبقرية في ابسط تعريف يمكن ان يستحلب من العقل هي (نتاج عقلاني فريد) فعندما ينفرد احد الناس بنتاجات عقلانية لم يتطرق لها سابق من الناس فيكون ذلك الانسان المنتج هو عبقري في مفاهيمنا مثل نيوتن وغاليلوا وداروين وانشتاين وكارل ماركس وغيرهم وجعلوا محمدا واحدا من اولئك العباقرة ...

القرءان ينفي هذه الصفة نفيا قاطعا لا جدال فيه فهو (بشر مثلكم) ولا يمتلك أي صفة للعبقرية وهو عليه افضل الصلاة والسلام انما يختلف عنا انه يوحى اليه

(قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ )(الكهف: من الآية110)

والوحي ليس نتاجا عقلانيا يخص الانسان العاقل بل ان ما اتى به المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام هو وحي من عند ربه فهو (رسول) ولن يكون عبقري يقينا ..!!

(عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَى) (النجم:5)

فهو ليس كأنجلز وماركس او انشتاين او امثالهم .. بل انه رسول الله يقيم رابطة بين الله والبشر بموجب نظم الهية وضعها الله ولن يضعها محمدا ليكون عبقريا كما يقولون ..!!

واحدة من قنوات الهجوم على الاسلام التي تبنتها مؤسسات مرتبطة بالمنظرين للدولة الحديثة ان يكون تهرئة الاسلام بطرق غير مباشرة وذلك من خلال محاربة الاسلام بنظم لا تحمل هوية الهجوم المباشر ... نرى ذلك في واحدة من مئات القنوات هو افراغ الصفة الرسالية من المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام والصاق صفة العبقرية فيه وبما ان تلك الهجمة غير مباشرة فقد انطلت المكيدة على جماهير الاسلام خصوصا اولئك الناس الذين يحملون مسطحات فكرية لا تتصف بالعمق ...

هل يمكن للعقل ان يقبل ان ساعي البريد يكتب الرسائل للناس من عنده ... انه ساعي بريد (رسول) يحمل رسالة لم يكتبها بيده بل ارسل بها

(وَمَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذاً لارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ) (العنكبوت:48)

ولكن المبطلون يعلمون ان محمدا ما جاء بشيء من عنده ولكنهم يهدفون الى هدف خطير وكبير وهو ان يخرجوا المسلمين من اسلامهم لان خروج المسلمين من اسلامهم يعني انهم سيخرجون من دائرة رعاية الله الذي يدافع عن اللذين امنوا ... وحين يخرجون من رعاية الله ويتوقف الدفاع الالهي عنهم يكونون تحت امرة المنظرين للدولة الحديثة (فرعون زماننا) فيكون البشر ما هو الا (قطعان بشرية) تقاد بيسر وسلاسة (غوييم) ...

من قال بعبقرية محمد فقد كفر يقينا لان محمدا رسول والمسلم يشهد في اليوم خمس مرات ان محمدا رسول الله فان قال بعبقريته فقد هدم بنفسه شهادته تلك ولا شفيع له لانه يكون قد خرج من الرعاية الالهية ..

قد يدرك متابعي ثقل القول في (اشهد ان محمدا رسول الله) فهل تلك شهادة نسبية ام شهادة مطلقة ... وهل يقبل العقل ان يعيد العقل شهادته ليقول (اشهد ان محمدا عبقريا) ..!! انها معادلة في فكر حي يمارسه الانسان في يومياته بوفرة كبيرة لا يحتاج الى رواية تاريخ او معلم يعلمنا او عبقرية فكر نير

هذا نذر نستذكره على صفحات تريد اسلاما غير مشوب بالغش والتدليس الذي يصنعه منظرون عاهدوا انفسهم على اغواء الناس جميعا ... اوغوائهم يعني السيطرة عليهم بأذن الله أي انهم يستخدمون النظم الالهية فينا ونحن لا نعلم ..!!! ولكنهم في الجانب المقدوح فهم ائمة

(َجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ لا يُنْصَرُونَ) (القصص:41)

من اجل ذلك استوجب الحذر

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ فَانْفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انْفِرُوا جَمِيعاً) (النساء:71)

واول محذور يقوم في العقل هو الحفاظ على روح العقيدة من التلوث الحضاري القائم فينا ... قاتلهم الله فلقد استغلوا الفطرة فينا فدخلوا من الباب الذي احببنا فيه حبيبنا المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام وهم يعلمون ان حب النبي مغروس في فطرتنا فأتونا من ذلك الباب الفطري فقال مندسين مستشرقون باسلامنا ان محمدا عبقري فاطربت تلك الصفة بعضنا ولكنها سم مخلوط بالعسل والعجيب ان من كتـّابنا من حاول ترسيخها وما اكثرهم ربائب (روز اليوسف) و (النادي الروتري) .. حتى كلمة (مستشرقين) فيها دس فكري عميق وكأن الاسلام للشرق حصرا والغرب عنه ببعيد ...

انها تذكرة فمن شاء ذكر

الحاج عبود الخالدي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


المعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة


عبقرية محمد .. كيد مبرمج